مع رنا كُريم.. All Girls needs

بنات

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 10:10
مع رنا كُريم.. All Girls needs
كتبت: باسنت إبراهيم

هل مللتِ من تصفح المواقع الإلكترونية وصفحات الفيس بوك الخاصة بإحتياجات الفتيات، والتي تقدم بطريقة سيئة أو يكون بها مغالاة في الأسعار؟!

Gils Needs..هو أحد المشروعات الصغيرة التي أطلقتها رنا كُريم – طالبة بالفرقة الثالثة بكلية السياسة والإقتصاد بالجامعة البريطانية- لمحاربة غلاء وجشع جروبات الفيس بوك والـe-shopping..

المشروع، الذي لاقي إستحسان فتيات كثيرات في فترة قصيرة لا تتعدي الشهر تقريباً، يحمل ورائه فتاة ذات مواهب متعددة.. ننقلها لكم في السطور القادمة.

مشروع بالصدفة

رنا، مثلها مثل أي فتاة تقضي ساعات كثيرة من وقتها تصفحاً للإنترنت والفيس بوك، لفت انتباهها كثرة الجروبات التي تعرض إحتياجات الفتيات من موضة وإكسسورات ومستحضرات تجميل، والصور المبهرة لهذه المنتجات.. فأخذت تبتاع منهم، مرة وراء أخرى لتكتشف في كل مرة إما سوء المنتج أو المغالاة الوهمية في السعر، لتكتشف بالصدفة أن نفس المنتجات تباع بسعر أقل وجودة أعلى في مناطق أخري خارج "الفيس بوك".

هنا قررت رنا أن تقف في وجه هذا الجشع والغش، وإطلاق بعض المنتجات من تصميماتها التي تقوم بصنعها يدوياً، مستخدمة موهبتها في الرسم ووجود مصنع تفصيل يخص عائلتها، بالإضافة لخبرتها

بالتسويق ودراسات الجدوي بحكم دراستها.

البداية بحقائب الخط العربي

كانت البداية من خلال "حقائب الخط العربي" التي كانت اشترتها من قبل بأسعار تتعدي الـ60 جنيهاً، وهي في الأصل تباع بنصف الثمن!.

أما بداية التعريف بمنتجاتها فكانت في عيد الأم الماضي عندما شاركت في بازار بالجامعة البريطانية، عرضت به مجموعة الشنط التي قامت بصنعها يدوياً بخامات عالية الجودة وأسعار معقولة، ليشجعها أصدقائها على توسيع المشروع ليشمل كافة إحتياجات البنات.

تستطرد رنا: "حين بدأت المشروع بحثت أولاً وأخيراً عن الجودة، فلن أنسى أنني في إحدى المرات قررت أن اشتري Mug  يحمب رسمة كارتونية من إحدى جروبات الفيس بوك وكان سعره 60 جنيها!، وأقنعتني البائعة أنه صنع بتركيا، لأكتشف فيما بعد أنه صنع في الصين بالإضافة لردائة خامته".

كسب الزبون

تتابع رنا: "ولكي أكتسب مصدقية العملاء تعاقدت مع أماكن متخصصة كمصنع للجلود الطبيعية مثلاً، ومصنع التفصيل الخاص بعائلتي، ايضاً كبري مراكز العلاج بالليزر في مصر والتي تحمل شهادات

عالمية.. حرصت علي إنتقاء الخامات بنفسي حتي أتأكد من جودتها وحرصت ايضاً علي توفير وسيلة توصيل مجانية للعملاء لراحتهم".

تستكمل: "شقيقتي دينا، أيضاً تمتلك موهبة تصميم الإكسسورات وهي تدرس بالمدرسة الأمريكية، اشتركت معي في المشروع وتوسعنا أكثر".

وتبين رنا أنها وشقيقتها يشتركان في هدف محاربة الجشع غير المبرر للأكسسوارات والمنتجات الجلدية، ودائماً مبدأهما هو كسب الزبون وليس الربح المادي، وأنهما تعملان بنفس فكرة محلات (2 ونص) حيث تكون العبرة بكم المبيعات وليس المغالاة في أسعارها.

مواهب متعددة

بجانب منتجات الفتيات، تقوم رانا برسم بورتريهات وبوسترات للأشخاص تحمل الطابع الكاريكاتيري، وتؤكد أن موهبة الرسم أشاد بها كثيرون حولها ومتخصصون أيضا منذ الصغر، وأن موهبتها هذه ساعدتها على الإبداع والإبتكار دائماً في منتجاتها.

ولم تكتف رانا بالهواية والموهبة فقط، بل أثقلتها بعدد من الكورسات في عدة مجالات فنية بالإضافة للتعلم من دروس يوتيوب والإنترنت.

لم تنس رنا في منتجاتها الشباب، فهي تقدم منتجات خاصة بهم مثل الأحزمة والمحافظ الجلدية، والتي تقدمها بتصميمات مختلفة تناسب جميع الأذواق.  

أما عن الصعوبات التي تواجهها أحياناً فتقول أن بعض العملاء الذين يستغلون فرصة النقل المجاني في تبديل المنتجات والفصال في أسعارها أكثر من مرة، بالإضافة لمحدودية رأس مال المشروع لإنني لازلت في البداية..ولكن بشكل عام أسعي لجعل Girls needs مشروعاً متكاملاً للفتيات حتي لا يقعن في فخ خداع الـshopping online.

لمتابعة جروب رنا على فيس بوك:

 http://www.facebook.com/pages/Girls-Needs/247081742056278

*مجموعة صور لأعمال رنا ورسوماتها

أهم الاخبار