النواب يستقبلون وزير الداخلية بالتصفيق

برلمان الثورة

الاثنين, 04 يونيو 2012 17:31
النواب يستقبلون وزير الداخلية بالتصفيق
كتب- جهاد عبد المنعم وياسر إبراهيم:

استقبل اليوم "الاثنين" أعضاء مجلس الشعب وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم يوسف بحفاوة بالغة فى أول ظهور له فى البرلمان منذ حادث مجزرة بورسعيد.

والتف النواب حول الوزير لمصافحته وصفقوا له بحرارة أكثر من مرة أثناء القاء كلمته المقتضبة بعد موافقة البرلمان النهائية على قانون هيئة الشرطة.
وقال يوسف: "هيئة الشرطة تعاهد

الله ود الشعب على استمرار التضحية من اجل الامن والاستقرار بربوع مصر والمواجهة الشرسة مع الخارجين عن القانون".
وأضاف: إن هيئة الشرطة قدمت 35 شهيدا و417 مصابا من أبنائها الضباط والمجندين والامناء فى اقل من 6 اشهر وعاقدة العزم على استمرار
البذل والعطاء.
ووجه الوزير الشكر للبرلمان على إنجاز قانون هيئة الشرطة, إلى جانب المشير حسين طنطاوى ود. كمال الجنزورى لدعمهم المستمر للجهاز الامنى .
وعقب د. سعد الكتاتنى قائلا: "إن مجلس الشعب أدى واجبه طبقا للدستور والقانون ولم يجامل جهاز الشرطة".
وانصرف الوزير عقب كلمته المختصرة مباشرة وتسابق النواب لتوديعه والتفوا حوله مما عطل الجلسة ووجه الكتاتنى حديثه للنواب قائلا: "انتم ما بتعرفوش تقابلوا الوزير بره ولا إيه".