البرلمان يطالب بهيئة لمواجهة الخطر الشيعى

برلمان الثورة

الأحد, 20 مايو 2012 12:53
البرلمان يطالب بهيئة لمواجهة الخطر الشيعىالنائب المعين بمجلس الشعب ياسر القاضى
كتب ـ ياسر ابراهيم:

تقدم النائب المعين بمجلس الشعب ياسر القاضى باقتراح برغبة  للدكتور محمد سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب بإنشاء هيئة علمية تتبع الأزهر الشريف لمواجهة خطر المد الشيعى فى مصر.


وقال القاضى إن الحديث  عاد  مجدداً عن الاختراق الشيعى والذى بلغ ذروته فى الأعوام الماضية بعد إعلان البعض عزمهم تأسيس حزب يمثل الشيعة فى مصر وبدأ التسلل الشيعى للأوساط المختلفة خاصة مع جهل الكثيرين بحقيقة الشيعة والفارق بينهم وبين

أهل السنة وفيما يبدو أن محاولات الشيعة فى ذلك الصدد بدأت تؤتى ثمارها فى الآونة الأخيرة.

وأكد القاضى أن الأموال الخارجية تعد عاملاً مهماً وراء عملية التشيع وقد اندلعت  خلافات بين اثنين من رموز التشيع فى مصر واتضح للجميع وقتها أن تلك الأموال هى السبب فى الخلافات وقد كشفت إحدى الدراسات أن أسباب التشيع الرئيسية فى

مصر هى الرغبة فى الحصول على الأموال  وإذا كان للشيعة مراجع فلابد للسنة من هيئة علمية تتخصص فى مواجهة الخطر الشيعى وتكون تحت إشراف علمى مباشر من الأزهر الشريف.

وأضاف النائب المعين ،بما أن خطط الشيعة لا تتوقف بل زادت فى الآونة الأخيرة وخاصة بعد ثورة 25 يناير فيجب علينا أن نتنبه إلى خطر التشيع السياسى الذى اتضحت معالمه بشكل لافت عقب حرب " حزب الله " مع إسرائيل حيث اعتبر كثير من المراقبين أن الشيعة حاولوا استغلال تلك الحرب لاستئناف مشروعهم فى نشر المذهب الشيعى .