السلفيون يحرجون نواب الحرية والعدالة

برلمان الثورة

الأحد, 13 مايو 2012 22:08
السلفيون يحرجون نواب الحرية والعدالة
كتب ـ جهاد عبدالمنعم وياسر ابراهيم:

أحرج نواب حزب النور السلفى نواب حزب الحرية والعدالة، وذلك اثناء مناقشة تقرير لجنة الاسكان حول اتفاقية قرض البنك الدولى الخاص بمشروع البنية الاساسية للصرف بمبلغ 300 مليون دولار فى الجلسة المسائية للمجلس برئاسة النائب الوفدى محمد عبدالعليم داوود وكيل المجلس، ورفض النواب السلفيون مبدأ الاقتراض وذلك لوجود شبهة الربا، وهو ما حرمته الشريعة الاسلامية، واحتكم اعضاء

المجلس للشيخ السيد عسكر رئيس اللجنة الدينية بالبرلمان.

وقال الشيخ عسكر إن أي اتفاقية بقرض آليت على نفسى منذ ان كنت عضوا بالبرلمان الاسبق ألا اوافق عليها، واكد عسكر التزامه بالوعد الذى
أخذه على نفسه، مشيرا الى ان الشريعة الاسلامية مرت بعدة مراحل واستقر الامر على ما

جاء فى القرآن الكريم الذى حرم الربا وكذلك الرسول صلى الله عليه وسلم.

واكد النائب محسن راضى وكيل لجنة الثقافة اهمية انجاز مشروعات البنية التحتية من خلال خطة واضحة لاقامة المشروعات واقترح اعادة الاتفاقية الى لجنة الاسكان والدينية لاعادة المناقشة فية طالما شابة شبهة الحرام.

وطالب النائب الوفدى عبدالفتاح حرحش بدراسة الامر مرة اخرى لضرورة انجاز مشروعات الصرف الصحى ولوجود المزيد من القرى والمدن غارقة فى مياه الصرف الصحى، وقرر المجلس تأجيل مناقشة الاتفاقية لجلسة اخرى..