"المستقلين الجدد" يرحب بمعايير تشكيل "تأسيسية الدستور"

برلمان الثورة

الأحد, 29 أبريل 2012 10:39
المستقلين الجدد يرحب بمعايير تشكيل تأسيسية الدستور
كتب ـ سيد الشورة:

رحب حزب "المستقلين الجدد" بالمعايير الستة التي حددها المجلس الأعلي للقوات المسلحة خلال لقائه عددا من ممثلي الأحزاب السياسية، بشأن تشكيل اللجنة التأسيسية لإعداد الدستور.

وقال الحزب في بيان أصدره الاحد: إن هذه المعايير تضمن بدرجة معقولة، تمثيلا أفضل لقطاعات أشمل من القوي والنخب والفعاليات الشعبية والرسمية، بعيدا عن سيطرة تيار بعينه أو هيمنة تيار آخر، بحجج تتنافي مع العقل وتتجافي مع

المنطق السليم، باعتبار أن الدستور المنتظر إعداده، يخص جميع المصريين بدون تمييز فئة علي فئة أو تيار علي تيارات أخري.
وقال الإعلامي د. محمود عبد الكريم عضو المجلس الرئاسي لحزب المستقلين الجدد وعضو تحالف القوي الوسطية: إن الأغلبية البرلمانية الحالية لن تستمر مدي الحياة ، لكي تبرر إصرارها الغريب علي الانفراد
بوضع دستور، يفترض أنه يظل صالحا للعمل به والاحتكام إليه، لفترة تتجاوز مدة بقاء هذه الأغلبية الحالية .
وطالب عبد الكريم، المشير محمد حسين طنطاوي والمجلس العسكري، بعدم الاكتفاء بتمثيل الأحزاب الممثلة في البرلمان في تشكيل اللجنة التأسيسية، إنما أيضا اختيار وانتخاب ممثلين من الأحزاب الأخري – والتي تتجاوز العشرين حزبا – والتي لم يحالفها التوفيق في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، لأسباب لا دخل لإرادتها فيها في كثير من الأحيان، من جراء استخدام سلاح رأس المال واللعب علي المشاعر والعواطف الدينية .