رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الثقافة" بالشعب تعترض على خطة حماية الآثار

برلمان الثورة

الأحد, 08 أبريل 2012 14:49
الثقافة بالشعب تعترض على خطة حماية الآثارمحاولات سرقة الاثار ( ارشيف)
القاهرة ـ أ ش أ:

اعترضت لجنة الثقافة والسياحة والإعلام بمجلس الشعب فى اجتماعها اليوم برئاسة محمد عبد المنعم الصاوي الخطة التى عرضها محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار حول حماية واسترداد الآثار .

كان الوزير قد ذكر أن الوزارة قامت بتشكيل لجان لاسترداد الآثار المصرية وفقا لمعاهدة اليونسكو الموقعة عام 1970 ويقوم بالتعاون مع أجهزة الدولة حاليا بالتنسيق لاستعادة الآثار المصرية المهربة للخارج واستردادها.
وقال إن اللجنة تقوم بالتعاون مع الدارسين المصريين بالخارج وعبر الملحقيات

الثقافية للإبلاغ عن حالات كشف المعارض التى تقام للآثار المصرية المهربة بصالات المزادات وبالمتحف بالصور والتحرك لمواجهتها واستردادها.
واضاف انه تم إعداد قاعدة بيانات ضخمة عن الآثار المسروقة قبل الثورة وبعدها مشيرا إلى استرداد 45 قطعة أثرية فى شهر مايو 2009 من أحد المتاحف البريطانية كما تم استرداد 80 قطعة أثرية من نيويورك كانت قد سرقت من مخزن كلية
أثرية بنيويورك وكانت قد سرقت من مخزن كلية
بالمعادي بالإضافة إلى ثلاث قطع من متحف برشلونة وأيضا 217 قطعة أثرية ترجع لعصور ما قبل التاريخ.
وأشار الوزير إلى وجود مباحثات لاسترداد قطعتين أثريتين من تابوت آدمى من إسرائيل تم ضبطهما فى القدس.
واتهم أعضاء اللجنة نواب المجلس السابق بالمشاركة فى تهريب الآثار.. وطالبوا الوزير بضرورة الكشف عن أسماء كبار المسئولين المتورطين فى تهريب القطع الأثرية فى عهد الرئيس السابق.
وطالبت اللجنة بخطة إعلامية لتوعية المواطنين بالحفاظ على الآثار وتشديد الرقابة على المنافذ وإعمال الشفافية فى التعامل مع قضايا الآثار بالتعاون مع مجلس الشعب.