رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النويهى: مبادرة التصالح مع سجناء طرة فكرة خليجية

برلمان الثورة

الأحد, 01 أبريل 2012 10:56
النويهى: مبادرة التصالح مع سجناء طرة فكرة خليجية مصطفى النويهى عضو مجلس الشعب عن الوفد
الغربية – رفيق ناصف:

قال مصطفي النويهي عضو مجلس الشعب عن حزب الوفد إن مبادرة التصالح مع رموز النظام السابق مقدمة من بعض دول مجلس التعاون الخليجي، ولم تعرض علي مجلس الشعب حتى الآن.

قال أشرف الشبراوي عضو مجلس الشعب عن حزب الإصلاح والتنمية إننا في حاجة للتصالح مع انفسنا أولا قبل التصالح مع رموز النظام السابق  منتقداً الجميع بافتقادهم ثقافة الحوار.
جاء ذلك خلال ندوة بساقية الدلتا بطنطا نظمها المعهد الديمقراطي المصري لمناقشة المبادرة المطروحة حالياً علي الساحة بشأن التصالح مع رموز النظام السابق وذلك بحضور عدد من أعضاء مجلس الشعب وشباب الحركات الائتلافية المختلفة

أبرزها حركة 6 ابريل.
وأدارها رامي حافظ المدير التنفيذي للمعهد .
شهدت الندوة جدلاً واسعاً بين الحاضرين بشأن التصالح حيث رفض معظم الحاضرين فكرة التصالح في القضايا المتعلقة بالمال العام واتفق الجميع علي عدم التصالح في قضايا الدم المتعلقة بقتل المتظاهرين.
وطالب بعض الحاضرين بمحاكمة رموز النظام السابق محاكمات ثورية واصفين المحاكمات الحالية بغير العادلة بينما رفض البعض الآخر هذه الفكرة مؤكدين أن كل إنسان يحاكم أمام قاضية الطبيعي .
وأكد الحاضرون أنه من باب أولي التصالح مع أبناء سيناء
والجماعات الإسلامية مؤكدين أن هذا الموضوع سيخلق مشكلة كبيرة لأنه ربما تخرج فئات أخري تطلب التصالح أسوة بما تم مع هؤلاء.
أكد الدكتور محمود الملواني عضو ائتلاف الثورة مستمرة أن هناك فارقا بين المفسد والمستفيد من الفساد والأخير لا مانع من التصالح معه لكن الأول لابد من نيل عقابه لأنه لم يخطئ في حق شخص لكنه أخطأ في حق مصر وأساء إليها وحذر من خروج مثل هؤلاء من الحبس لأنهم في هذه الحالة سيواصلون فسادهم الذي تعودوا عليه .
رفض إسلام ملده عضو حزب العمل فكرة التصالح مع كل من تعامل مع إسرائيل بشكل أو بآخر مثل حسين سالم الذي صدر الغاز لإسرائيل ويوسف والي الذي تسبب في إصابة المواطنين بالسرطان موضحاً أن التصالح فقط في أراضي الدولة.