رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المصريون بفرنسا يدلون بأصواتهم فى انتخابات الشورى

انتخابات مصر

السبت, 28 يناير 2012 11:36
المصريون بفرنسا يدلون بأصواتهم فى انتخابات الشورى  صورة أرشيفية
باريس - أ ش أ:

تواصل السفارة المصرية بباريس اليوم "السبت" تلقى مظاريف الاقتراع من المصريين المقيمين بفرنسا والمسجلين على موقع اللجنة العليا للانتخابات للادلاء بأصواتهم فى المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشورى الأولى من نوعها بعد ثورة 25 يناير.

وتتلقى السفارة المصرية مظاريف الاقتراع من المواطنين سواء بالبريد أو تسليمها باليد للسفارة وذلك اعتبارا من صباح أمس الأول الخميس وحتى الساعة الثالثة من عصراليوم.
ويحق للمواطنين المصريين فى فرنسا والمسجلين بالجداول الانتخابية الإدلاء بأصواتهم ممن ينتمون للمحافظات التى تشملها المرحلة وهى القاهرة والإسكندرية والفيوم وأسيوط والبحر الأحمر والدقهلية والغربية والمنوفية والوادى الجديد وشمال سيناء وجنوب سيناء ودمياط وقنا.
وفتحت السفارة أبوابها منذ صباح أمس الأول لمساعدة أعضاء الجالية في عملية التصويت ، لمن لا يعرف التعامل مع الانترنت وذلك لاستخراج نماذج التصويت الفارغة وإقرار التصويت البريدي.. ثم تسليم هذه النماذج للناخب الذي يقوم بدوره بانتخاب مرشحه من القوائم المرشحة في دائرته الانتخابية، ثم يضعهما في ظرف مغلق ويسلمه للجنة الانتخابية بالسفارة.
وتعمل السفارة المصرية بكامل قوتها لتلقي استفسارات المواطنين، بالإضافة إلى وجود مناوبات على مدار الساعة لتلقي المظاريف والإجابة عن أسئلة المواطنين.. كما وضعت السفارة صندوقا مخصصا للشكاوى التى يتم

تجميعها وإرسالها للجنة العليا للانتخابات بمقرها بالقاهرة.
وفور الانتهاء من عملية التصويت فى المرحلة الأولى من انتخابات الشورى تبدأ عملية فرز الأصوات داخل مقر السفارة تحت الإشراف المباشر لرئيس البعثة وفقا لتعليمات اللجنة العليا في مصر بتشكيل لجنة عامة ولجنة فرعية للقيام بعمليتي تسجيل الأصوات في كشوف الناخبين وفرزها في وجود عدد من المتابعين من المواطنين المصريين في فرنسا ثم إبلاغ اللجنة العليا للانتخابات فى مصر، عبر وزارة الخارجية المصرية، بنتائج فرز الأصوات، وذلك على غرار ما تم فى انتخابات مجلس الشعب.
ودعت سفارة مصر بفرنسا كافة المواطنين المصريين إلى متابعة صفحة السفارة على موقع "فيس بوك" بصورة منتظمة حيث يتم تحديثها تباعا فيما يخص تطورات العملية الانتخابية وغيرها من الأمور التي تهم أبناء الجالية في فرنسا.