رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اجتماعات مكثفة لنشطاء أقباط الإسكندرية من أجل الشورى

انتخابات مصر

السبت, 21 يناير 2012 11:18
اجتماعات مكثفة لنشطاء أقباط الإسكندرية من أجل الشورىصورة أرشيفية
الإسكندرية - أميرة فتحى :

يعقد مجموعة من نشطاء الأقباط وقيادات الكنيسة بالإسكندرية أجتماعات مكثفة لمساندة مرشحين أقباط فى انتخابات مجلس الشورى القادمة خاصة أن الإسكندرية عجزت أن يكون لأقباطها مرشح قبطى فى البرلمان على الرغم من الدعم الذى قدمه الأقباط لمرشحى حزبى الكتلة المصرية والثورة مستمرة والذى أسفر عن فوز الأول بمقعدين والثانى بمقعد واحد .

وفى تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، قال جوزيف ملاك محامى الكنيسة ومدير المركز المصرى للدراسات الإنمائية " لقد سادت حالة من الغضب فى الشارع القبطى السكندرى لعدم وجود مرشح قبطى على قوائم الاحزاب او الائتلافات التى تنتمى الى الوسطية او الليبرالية فى

انتخابات الشعب فى الانتخابات الاخيرة فى الاسكندرية بالرغم من مساندة الأقباط القوية لهم" .
وأضاف ملاك ان الاقباط كان لهم دور بارز ومؤثر فى تشكيل الخريطة النيابية فى مشاركة غير مسبوقة تراوحت من "60%- 70%" من الكتلة التصويتية التى تقدر بحوالى 950 الف ناخب من اجمالى 3 ملايين و"240" الف ناخب من جملة عدد الناخبين بالاسكندرية حسب رصد المركز المصرى فى انتخابات المرحلة الاولى .
كما أشار إلى أن نسبة الاقباط  تقدر بحوالى 1/3 الكتلة التصويتية  مما أدى إلى حصول
تحالف الكتلة المصرية على مقعدين وايضا حصول الثورة مستمرة على مقعد فى البرلمان بنجاح ساحق لمرشح الدائرة الاولى الفردى حسنى دويدار فى إنتخابات الإعادة و التى وصفها بـ"المباراة المثيرة" مع مرشح حزب النور عبد المنعم الشحات .
وفى سياق متصل أكد رئيس المركز المصرى للدراست الإنمائية وحقوق الإنسان أن أقباط الإسكندرية يشكلون كتله وصفها بـ"اللوبى" للمحافظة على الليبرالية و الوسطية  فى مواجهة التشدد والتعصب خاصة فى مناطق محرم بك وغيط العنب والمنتزة و كرموز لافتاً إلى عقد اجتماعات مكثفة للدفع بمرشحين أقباط بالشورى بطريقة منظمة.
يذكر أن عدد المرشحين فى الاسكندرية المحددة كدائرة واحدة فقط "134"  مرشحا فردى وايضا هناك "12" قائمة حزبية سوف تخوض الانتخابات وتشمل كل قائمة "4" مرشحين وبذلك يصبح عدد المقاعد التى تشملهم المنافسة 6 مقاعد .