رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتهامات متبادلة بين "فودة" والحرية والعدالة فى المنصورة

انتخابات مصر

الأحد, 15 يناير 2012 14:25
كتب ـ محمد طاهر:

تصاعدت حدة المناوشات اليوم الأحد لتظهر الاتهامات المتبادلة بين أنصار وحيد فودة من فلول الحزب الوطني المنحل وأنصار طارق قطب مرشح حزب الحرية والعدالة علي مقعد العمال.

وفي الوقت الذي أكد أنصار "فودة" أن الحرية والعدالة توجه الناخبين للتصويت لصالح مرشحهم، اتهم أنصار الحرية والعدالة مرشح الفلول على مقعد العمال "فودة" باستخدام عدد من البلطجيات، يقمن بالمرور

على اللجان الانتخابية ويحاولن الاشتباك مع الناخبات, والتعدي عليهن بألفاظ نابية .

وأوضحوا أن هؤلاء البلطجيات مررن على لجان معهد الفتيات بالدراسات، والمعهد النموذجي ومدرسة السيدة خديجة وأحدثن حالة من الذعر في وسط الناخبات .

يذكر أن هؤلاء النساء يحملن توكيلات خاصة من وحيد فودة, وساعدتهن وكيلة

معهد الفتيات الديني بتيسير دخولهن للمعهد، ووزعن  الأموال والعصائر على أنصارهن داخل اللجان .

وظهر اتهام آخر بتعدي محمود صالح من أنصار فودة بقرية البدالة بالمنصورة بالضرب على إقبال قدري وكيل عام عن حزب الحرية والعدالة داخل المقر الانتخابي بمدرسة البدالة الابتدائية, مما تسبب في إصابته بحالة إغماء, وأغلق القاضي اللجان حتى تستقر الأمور .

وتوجه "قدري" بصحبة أحد المحامين عضو الهيئة القانونية لحزب الحرية والعدالة, لإثبات الحالة وعمل محضر بقسم مركز شرطة المنصورة .