رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نساء لدعوة الناخبين ومنشورات إسلامية ببنى سويف

انتخابات مصر

الأربعاء, 21 ديسمبر 2011 10:23
بنى سويف - محسن عبدالكريم :

شهد اليوم الأول لجولة الإعادة فى انتخابات مجلس الشعب ببنى سويف ظاهرة غريبة غياب العناصر الشبابية من اعضاء حزبى النور والحرية والعدالة مع تواجد مكثف للسيدات التى تقوم بإرشاد الناخبين من الرجال والسيدات والفتيات الى مقار اللجان والمراكز الانتخابية ويقمن بالمرور على المنازل الموجودة وسط اللجان لتحفيز الأسر على الخروج للإدلاء باصواتهن لمرشحيهن من الحرية والعدالة والنور السلفى.

وانتشرت بصورة كبيرة المنشورات التى تدعو لانتخاب مرشحى الحرية والعدالة خاصة فى الدائرة الاولى بنى سويف واهناسيا وفى الدائرة الثانية وزع حزب النور السلفى منشور انتخابى يدعو الى انتخاب مرشحهم عبدالحكيم مسعود عمال وتأييد انتخاب محمد شاكر الديب

مرشح الحرية والعدالة فئات فى بطاقة واحدة فى حين رد حزب الحرية والعدالة ببطاقة شكر الى اهالى دائرة الواسطى وناصر ودعوا الناخبين الى انتخاب الديب ومعه عبدالعظيم ابوجمعة مرشح العمال فى الحرية والعدالة الذى يخوض الاعادة امام مرشح عمال النور السلفى.
وفى الدائرة الثالثة ومقرها ببا وسمسطا والفشن ظهر تحالف قوى بدعوة انتخاب احمد مختار نائب الوطنى السابق الذى يخوض الاعادة على مقعد العمال ومعه محمد ربيع عبدالهادى مرشح النور السلفى على مقعد الفئات على الرغم من ظهور الدعوات القبلية التى
تدعو مركز ببا لانتخاب مرشحيه نهاد القاسم سيد مرشح الحرية والعدالة فئات بن قرية طنسا بمركز ببا مع احمد مختار نائب الوطنى ومرشح مستقل وبن قرية صفط راشين بنفس المركز ورد حزب الحرية والعدالة على السلف ومرشح الوطنى بمنشور وزع على الناخبين امام اللجان بانتخاب نهاد القاسم فئات وعبدالقادر عبدالوهاب عمال.
وفاجأ اللواء اركان حرب خيرت بركات عضو المجلس العسكرى ومدير ادارة السجلات العسكرية يرافقه المستشار ماهر بيبرس محافظ بنى سويف جمهور الناخبين بتواجده وسط عدد من اللجان الانتخابية على مستوى المحافظة للاطمئنان على سير العملية الانتخابية.
وفى مدرسة باروط الثانوية رفض القاضى المسئول عن اللجان الاعتراف بالتوكيلات الصادرة للمندوبين والموثقة فى الشهر العقارى فى حين رفض القاضى فى لجنة مدرسة اهوه الاعدادية السماح لمن يحملون بطاقات رقم قومى منتهية من الناخبين للإدلاء باصواتهم.