رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بيان الوفد رقم "3" يرصد مخالفات بالجملة

انتخابات مصر

الثلاثاء, 29 نوفمبر 2011 17:20

واصلت غرفة العمليات فى حزب الوفد عملها وذلك لمتابعة سير العملية الانتخابية فى مرحلتها الأولى بالمحافظات التسع وفيما يلى أبرز ما ورد لغرفة العمليات منذ صباح أمس الثلاثاء 29 نوفمبر 2011 وحتى «الواحدة والنصف من ظهر اليوم».

محافظة القاهرة:
واصل مرشحو الحرية والعدالة والكتلة المصرية فى دوائر محافظة القاهرة القيام باستخدام الدين فى الدعاية الانتخابية وقام مرشحو الكتلة المصرية والنور بتوزيع رشاوى انتخابية وخاصة فى شمال القاهرة حيث يقوم مندوبون تابعون لمرشحى الكتلة المصرية بشراء الأصوات أمام لجان شبرا والساحل ووصل سعر الصوت الانتخابى الى «100» جنيه كما يقوم حزب النور بتوزيع شنط تحتوى على سكر  وزيت ومواد تموينية وواصل مرشحو الحرية والعدالة دعوة الناخبين فى شمال القاهرة من خلال سيارات بميكروفونات تدعوهم لنصرة الإسلام! كما تلقت غرفة عمليات حزب الوفد العديد من الشكاوى بشأن اللجنتين «686» و«687» فى مدرسة الخلفاء الراشدين بحدائق القبة التى لم تفتح أبوابها حتى الآن أمام الناخبين وتلقت الغرفة شكاوى بدعاية دينية صارخة لمرشحى الحرية والعدالة فى شرق القاهرة،و كذلك قيام مرشحى الحرية والعدالة ومندوبيهم بتوزيع الدعاية الانتخابية أمام اللجان فى شرق القاهرة بالمخالفة للقانون وخاصة

فى العديد من مدارس المرج كما تقوم سيدات منتقبات امام مدرسة المطرية الثانوية بشرق القاهرة بدعوة الناخبات لانتخاب حزب الحرية والعدالة وحدثت العديد من المشاجرات بسبب قيامهن بالدعاية ومحاولة فرض رأيهن على الناخبات وفى مدرسة المرج الاعدادية بنات قام اشرف سعد مرشح الحرية والعدالة بالدخول الى لجنة المرج الاعدادية بنات وسط اعتراض الناخبات وفى نفس الوقت تقف أمام اللجنة سيدة منتقبة تدفع «50» جنيهاً لكل سيدة لانتخاب مرشحى الحرية والعدالة وعندما رفضت بعض الناخبات هذا الأسلوب قالت انها ليست رشوة لكنها زكاة تدفعها من جيبها الخاص كما واصل مرشحو الإخوان توزيع الدعاية الانتخابية امام لجان جنوب القاهرة وخاصة فى مناطق السيدة زينب ـ مصر القديمة ـ المقطم ـ الخليفة ـ دار السلام».

محافظة البحر الأحمر.
تلقت غرفة عمليات حزب الوفد شكاوى عديدة بشأن قيام مرشحى الحرية والعدالة بتوزيع اوراق الدعاية الانتخابية أمام اللجان بالمخالفة للقانون كما قام محمد عبدالمقصود مرشح حزب «الحرية» بشراء الأصوات ووصل سعر

الصوت الى «250» جنيها كما يقوم سمير حارس «فردى  مستقل» بشراء الأصوات بـ«100» جنيه للصوت الواحد.
الفيوم:
قام احد الضباط المكلفين بحراسة لجنة مدرسة الثانوية بنات بمركز طامية بمعاملة رمضان هوارى مرشح قائمة الوفد بالدائرة الأولى بطريقة سيئة واحتجزه داخل اللجنة بعد ان اعترض المرشح علي وجود أقارب لبعض المرشحين من الموظفين الموجودين داخل اللجنة ما يؤثر على العملية الانتخابية مما دفعه لإعلان اضرابه عن الطعام.
وكان هوارى قد توجه الى اللجنة لمتابعة سير العملية الانتخابية وفوجئ بأحد الجنود يستوقفه واوضح انه عندما اخبره بانه مرشح ويحق له الدخول تدخل احد الضباط المكلفين بالحراسة ليحتجزه بعد ذلك داخل اللجنة.
وقد اصدر اللواء صلاح العزيزى مدير أمن الفيوم تعليماته للافراج عن مرشح الوفد المحتجز وتم الافراج عنه بعد اعلانه الاضراب عن الطعام د اخل اللجنة وفى لجان اطسا بمحافظة الفيوم تأخرت عمليات بدأ التصويت حتى الساعة العاشرة صباحاً بعد اضراب المدرسين المشرفين على اللجان الانتخابية بعد علمهم انهم سوف يتلقون «75» جنيهاً مقابل اليوم الواحد وازاء هذا الموقف قام حسن حجازى وكيل وزارة التربية والتعليم فى المحافظة بالانتقال الى هذه اللجان واكد لهم انه سيتم رفع المبلغ الى«300» جنيه يومياً.

وفى محافظة اسيوط:
واصلت الاتوبيسات نقل الناخبين الاقباط من كافة الكنائس والمطرانيات لانتخابات مرشحى الكتلة المصرية وخاصة من كنائس ومطرانيات ديروط والقوصية ومنفلوط وواصل مرشحو الحرية والعدالة توزيع أوراق الدعاية الانتخابية من خلال اكشاك واماكن تجمع لهم بالقرب من اللجان الانتخابية.