رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كبار السن والنساء يتصدرون الناخبين بالخليفة والمقطم

انتخابات مصر

الاثنين, 28 نوفمبر 2011 16:57
كبار السن والنساء يتصدرون الناخبين بالخليفة والمقطم
كتب – محمود فايد:

شارك كبار السن من الرجال والنساء وخصوصاً العنصر النسائى بكثافة كبيرة في التصويت بالانتخابات البرلمانية الأولي عقب ثوره 25 يناير بمنطقة المقطم والخليفة التابعتين للدائرة الرابعة بمحافظة القاهرة.

حرص كبار السن على التواجد في الطوابير للمشاركة في أول عمليه تصويتية في برلمان الثورة, وساعدهم على ذلك تحديد أماكن مخصصة للنساء وأماكن أخرى للرجال حيث تم الفصل بينهم عن طريق مدرسة خاصة لكل منهما مما أدى إلى تزايد الإقبال.

حيث استقبلت مدرسة عمار بن ياسر طابورا من

النساء تزايد طوله عن 100 متر في الوقت الذي تم فيه تخصيص طابور لكبار السن أخذ طوله في التزايد بشكل مُلاحظ , ذلك مثلما شهدت مدرسة مصطفى كامل بالخليفه إقبالا كبيرا على التصويت, كما شهدت مدرسة الإيباجية بمنطقة الخليفة طابوراً للنساء طوله 3أضعاف طول طابور الرجال.
وقالت بعض النساء اللاتي توجهن للإدلاء بأصواتهن إنهن جئن للمشاركة في الانتخابات حرصاً منهن على أن
تصل البلاد لمحطة الاستقرار وتضع يدها على الخطوة الأولى نحو الديمقراطية.
وعن سؤالهم عن ظهورهن بكثافة في هذه الانتخابات، قالوا: "إن التأمين الذي تقوم به القوات المسلحة والشرطة سوياً هو ما ساعدهم على المشاركة في الانتخابات بالإضافه إلى تحديد أماكن خاصة بهم شجعهم أكثر على المشاركة".
وأيضاً عن سؤال كبار السن حول سبب مجيئهم رغم كبر سنهم قالت سيدة "أنا جئت اليوم لأعطي درساً لأبنائي وأحفادي في أن يشاركوا بلدهم في انتشالها من كبوتها", مشيرة إلى أنها أرهقت كثيراً حتى وصلت إلى هذا المكان من أجل الاقتراع قائلة "رغم سني والتعب اللي أنا فيه مش خسارة في مصر".