رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شائعات عن تسرب بطاقات التصويت بالفيوم

انتخابات مصر

الاثنين, 28 نوفمبر 2011 09:14
الفيوم- سيد الشورة :

شهدت انتخابات مجلس الشعب بالفيوم تأخر عدد من اللجان فى بدء عملية التصويت بسبب عدم حضور القضاة المكلفين بالإشراف على العملية الانتخابية, وعدم وصول التوكيلات الخاصة بالمندوبين .بالإضافة إلى أن هناك عددا من اللجان لم يتم العمل فيها إلا فى العاشرة لعدم وجود مندوبين للمرشحين .

تأخرت عملية التصويت فى اللجنة رقم 3 بمجلس مدينة الفيوم حتى العاشرة والنصف لعدم حضور القاضى المكلف بعملية الإشراف على العملية الانتخابية.
سارت عملية التصويت بانتظام فى اللجنتين 1و2 وفى لجان مدرسة بحر يوسف أكد الحاج كمال نور الدين عضو مجلس الشعب الأسبق أن اللجنة رقم  30 لم يبدأ العمل فيها سوى فى التاسعة لعدم وصول بطاقات الاقتراع.
شهدت اللجان بالمدرسة زحاما واقبالا كبيرا من الناخبين على التصويت 

وفى لجان مدرسة محمد رضا بمدينة الفيوم تمتد الطوابير الى مسافة طويلة .
وفى مدينة طامية اكد رمضان هوارى مرشح الوفد بالدائرة عدم وصول التوكيلات الخاصة بالمرشحين مما ادى الى تأخر عملية التصويت .

ظهرت شائعات عن تسرب بطاقات إبداء الرأى وتبين ان بعض أبناء الفيوم فى الدول العربية التى جرت فيها عملية التصويت أرسلوا صورة البطاقات بالفاكس لأقاربهم من المرشحين حتى يعلموا ترتيبهم فى البطاقات للتسهيل على الناخبين فى عملية التصويت .

قامت القوات المسلحة بعملية تأمين كبيرة للجان من خلال مجموعات قتالية امام اللجان بالإضافة الى الاشراف على عملية دخول الناخبين.
تم رصد قيام القوات المسلحة بتوفير مولد كهربائى امام مدرسة جمال عبد الناصر الذى تجرى فيه عمليات التجميع والفرز .
اشتكى عدد من مرشحى حزب النور من عدم وصول التوكيلات الخاصة بالمندوبين حتى العاشرة صباحا بسبب تواطؤ وإهمال الموظفين بالمحكمة وعدم تسليمهم التوكيلات للقضاة.كما اشتكوا من تكدس الأهالي امام لجان الانتخابات وعدم فتح اللجان خاصة في الدوائر التي بها تكتلات قوية لحزب النور.

وكان ترتيب القوائم فى بطاقات الرأى حزب الاتحاد المصرى العربى (1) والنور رقم (2 ) والوفد رقم (3) والإصلاح والتنمية رقم (4) وائتلاف الثورة مستمرة (5) وتحالف الكتلة المصرية رقم (6) والوسط رقم (7) والحرية والعدالة رقم (8) والمحافظين رقم (9) والحرية رقم (10)
ويتنافس في هذه المرحلة  249مرشحًا بمحافظة الفيوم يتنافسون على 18 مقعداً،
ولم تمنع الأمطار الغزيرة والبرد المواطنين من النزول، على الرغم من مدِّ فترة الانتخاب ليومين بعد قرار اللجنة العليا للانتخابات.
وشهدت مقار الانتخابات تأمينًا مشتركًا من قوات الجيش والشرطة، وقاموا بعملية تنظيم الصفوف.