رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الزند: لا تأجيل للانتخابات في القاهرة والإسكندرية

انتخابات مصر

السبت, 26 نوفمبر 2011 17:08
كتبت - إيمان إبراهيم:

نفي رئيس نادي القضاة العام المستشار أحمد الزند، في مؤتمر صحفي، أمس تأجيل انتخابات المرحلة الأولي في محافظتي القاهرة أو الإسكندرية،

وأكد إجراء الانتخابات في المحافظة غدا مع باقي محافظات المرحلة وأكد الزند أن عدد القضاة المكلفين بالاشراف علي المرحلة الأولي 4765 قاضًا وعضو نيابة عامة، وعدد 4765 للاحتياطي ومثلهم تم الابقاء عليهم للعمل في المحاكم.
وأكد الزند أن عدد المعتذرين عن الاشراف علي الانتخابات من القضاة 50 قاضيًا منهم، 35 قاضيا مصابون بأمراض مزمنة.
وكان نادي القضاة قد حدد مليون جنيه قيمة وثيقة التأمين التي اتفق فيها النادي مع إحدي شركات التأمين علي القاضي في حالة الوفاة خلال الانتخابات، و750 ألف جنيه في حالة العجز الدائم والإنفاق علي الاصابات الأخري حتي الشفاء منها وأنه

تم التأكيد من المجلس العسكري واللجنة العليا علي الانتخابات علي تأمين القضاة منذ خروجهم من مسكنهم وحتي ذهابهم للجان وإنهاء عملهم.
وأكد الزند أن للقاضي المشرف علي اللجنة الانتخابية سلطة اتخاذ قرار فوري بإنهاء العملية الانتخابية في اللجنة في حالة وقوع أحداث عنف وشغب.
وأكد الزند أن اشراف القضاة علي مدار يومين أشبه بالعملية الانتحارية وطلب المستشار عبدالمعز إبراهيم رئيس اللجنة العليا للانتخابات باشراف القضاة الأساسيين في اليوم الأول للانتخاب والقضاة الاحتياطي في اليوم الثاني وأن يشترك الاثنان معا في عملية فرز لتلافي الصعوبات التي يواجهها القاضي علي مدار يومين كاملين.
وأكد الزند أنه تم الاتفاق مع رئيس
اللجنة العليا للانتخابات بإغلاق اللجان السابعة مساءً وإنهاء عملية التصويت مهما بلغ المتواجدون داخل الحرم الانتخابي وأن يتم تشميع الصناديق والغرفة ونوافذ اللجان بالشمع الأحمر في محضر رسمي ثم تسلم لقوات الأمن لحراستها وفي اليوم الثاني يتم التأكد من سلامة الأختام وبدء التصويت في صناديق جديدة ويغلق العمل باللجان بعد تصويت المتواجدين بالحرم الانتخابي في السابعة مساءً حتي لو امتد التصويت لليوم الثاني.
يأتي تأكيد الزند علي اقامة الانتخابات في موعدها بعد تردد شائعات عن اتجاه لدي المجلس العسكري لتأجيل الانتخابات نظرًا للظروف الأمنية التي تمر بها مصر حاليا.
وصرح المستشار أحمد الزند بأن الانتخابات البرلمانية ستجري في موعدها رغم التوترات الحالية وأن القضاة جاهزون للاشراف عليها، وأضاف الزند أن القضاة مصرون علي انجاح العملية الانتخابية ولن يسمحوا للمؤامرات بأن تنال من طريق مصر نحو الديمقراطية.
وأكد الزند أن وعي المواطن المصري ودوره هو العامل الرئيسي الذي نعول عليه لإنجاح العملية الانتخابية والخروج بها لبر الأمان.