رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أحد مرشحى الوفد بالفيوم: لن أعتمد على الحكومة فى حل المشاكل

انتخابات مصر

السبت, 26 نوفمبر 2011 16:34
أحد مرشحى الوفد بالفيوم: لن أعتمد على الحكومة فى حل المشاكل
الفيوم- سيد الشورة:

عقد حزب الوفد بالفيوم مؤتمرا حاشدا مساء الجمعة في قرية تطون تأييدا لمرشحي الحزب بالمحافظة بالقائمة الاولى والتى تضم بندر ومركز الفيوم ومركزى سنورس واطسا .

حضر المؤتمر الدكتور عصام الشريف رئيس لجنة الوفد بالفيوم والدكتور صابر عطا عضو الهيئة العليا للوفد وفراج عبد الباقى السكرتير العام للجنة واعضاء قائمة الوفد فى الانتخابات وايمن عبد المقصود وميشيل فايق وعصام رمضان ورمضان عبد الحكيم وعبير محمد عبد الفتاح وعادل قطب.
كما حضره عادل عبد الفتاح رئيس لجنة الوفد بمركز اطسا، وقرابة 5 آلاف من ابناء قرية تطون والقرى المجاورة وبدأ المؤتمر بالقرآن الكريم للشيخ محمد عمران ثم وقف الجميع دقيقة حداد على ارواح الشهداء، وتحدث الدكتور احمد برعى مؤكدا ان الوفد يمتلك تاريخا ورؤية واضحة للمستقبل قادرة على تغيير مصر الى الافضل خلال 3 سنوات, واكد الدكتور صابر عطا ان وجود

ايمن عبد المقصود كمرشح هو فرصة كبيرة لأهالى تطون بان يكون من بينهم عضو بمجلس الشعب خاصة ان الوفد وضعه على رأس قائمته تقديرا لاهالى تطون وثقة فى اختيارهم لقائمة حزب الوفد, واشار الى ان حزب الوفد هو حزب الوسطية التى تجعله حزب كل المصريين لا يفرق بين ابناء الوطن سواء على اساس دينى أو أى شيء آخر.
وتحدث الشيخ سيد على من ابناء تطون مؤكداً ان القرية بحاجة الى ان يكون احد ابنائها عضوا بمجلس الشعب ويضعها فى الطريق الصحيح بعد ان عانت من الاهمال فترات طويلة، وطالب الدكتور عصام الشريف بخروج اهالى تطون يومى الاثنين والثلاثاء عن بكرة ابيهم للتصويت لابن قريتهم ليكون عنوانا مشرفا لهم، وابدت
عبير عبد الفتاح مرشحة الوفد سعادتها بوجودها بين ابناء قرية تطون وتفاؤلها بنتيجة الانتخابات القادمة وتحدث الشاب عمرو حسام عن حزب الوفد وتاريخه العريق وبصماته فى تاريخ مصر والوطنية المصرية.
والقى احد ابناء القرية قصيدة شعرية لتأييد مرشح الوفد ايمن عبد المقصود والذى تحدث فى نهاية المؤتمر مبديا سعادته الكبرى باختيار حزب الوفد له ليكون على رأس القائمة وان هذا حمله مسئولية كبرى، واضاف ان السبب الرئيسى لتقدمه للترشيح هو انه انتظر ان يتقدم احد ابناء القرية للترشيح وعندما لم يتقدم احد كان لزاما على ان اتقدم باوراق ترشيحى من اجل خدمة القرية التى عانت طويلا فى الفترات السابقة .
واكد ان هدفه الاساسى هو الصالح العام وخدمة ابناء الفيوم عامة وقرية تطون خاصة, واضاف ان الدائرة تحتاج الكثير من الخدمات فلا توجد مدارس تؤدى الغرض الحقيقى فى التعليم ويكفى ان الفصول بها 60 تلميذا كما ان مستشفى القرية يعتبر عنوانا كبيرا للاهمال واشار الى انه لن يعتمد على الحكومة فى حل مشكلة البطالة قائلا "لكننى سأسعى لاقامة مصانع تستوعب نسبة البطالة بين الشباب" .