رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد اعتذار 50 قاض

4765 قاضيًا يشرفون على الانتخابات

انتخابات مصر

السبت, 26 نوفمبر 2011 10:51
كتبت: رشا حمدي وإيمان إبراهيم

نفى رئيس نادي القضاة المستشار أحمد الزند، في مؤتمر صحفي، اليوم السبت، أي نية لتأجيل انتخابات المرحلة الأولى لانتخابات مجلس الشعب، المقررة بعد غد الاثنين.

وصرح  المستشار أحمد الزند ان الانتخابات البرلمانية ستجري في موعدها رغم التوترات الحالية  وأن القضاة جاهزون للاشراف عليها ,مؤكدا فى مؤتمر صحفى عقد صباح اليوم السبت بمقر نادى القضاة ان أى انتخابات فى العالم تصاحبها بعض التوترات خاصة وأن مصر بلد مستهدف.
واضاف الزند أن القضاة مصرون على إنجاح العملية الإنتخابية ولن يسمحوا للمؤامرات أن تنال من طريق مصر نحو

الديمقراطية  .
وأكد الزند أن وعى المواطن المصرى هو العامل الرئيسى الذى نعول علية انجاح العملية الانتخابية والخروج بها لبر الامان .

وقدم 50 قاض اعتذارًا عن مباشرة الانتخابات بداعي المرض، 35 منهم أمراض مزمنة، ومن المقرر أن يشرف على الانتخابات 4765 قاضيًا على الانتخابات التي ستبدأ الاثنين ومثلهم احتياطي.

وكان نادي القضاة قد حدد مليون جنيه قيمة التأمين على الوفاة للقضاة خلال الانتخابات، و750 ألفًا في حالة العجز الدائم.

يأتي تأكيد الزند على إقامة الانتخابات في موعدها بعد تردد شائعات عن اتجاه لدى المجلس العسكري لتأجيل الانتخابات نظرًا للظروف الأمنية التي تمر بها مصر حاليًا.
وكان عدد كبير من القضاة قد أعلنوا اعتزامهم حمل السلاح خلال إشرافهم على الانتخابات لحمايتهم من اعتداءات البلطجية وكذا الاستعانة بشركات حراسة "بودي جارد" من أجل حمايتهم داخل اللجان الانتخابية وذلك لعدم ثقتهم في قدرة وزارة الدخلية علي تأمين القضاة وقت الانتخابات.
وقد أعرب عدد كبير من وكلاء نيابة الجيزة ومحكمة جنوب الجيزة عن تخوفهم الشديد من الإشراف علي الانتخابات وأنهم أعلنوا رفضهم لنادي القضاة للمشاركة في الاشراف علي الانتخابات حفاظاً علي حياتهم إلا أن النادي ضغط عليهم لانه واجب وطني لا يجب التخلي عنه.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?feature=player_detailpage