رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشروع "الجنيه" لتطهير حلوان من التلوث

انتخابات مصر

السبت, 19 نوفمبر 2011 15:50
كتبت ــ نورا طاهر:

استقبلت دواوين كبار عائلات «المعصرة» بحلوان، مرشحى قائمة حزب الوفد عن الدائرة الرابعة بجنوب القاهرة،

وسط ترحيب من أهالى المنطقة، بدأت بجولة على الدواوين واختتمت بمسيرة شهدتها شوارعها الرئيسية.
اتجهت قائمة حزب الوفد إلى بنادر «بنى محمد»، «أبناء جلده» الشرقية والبحرية، «الباردا»، «جمعية أبناء بنجا» وديوان «ميت حلاوة»، لتعريف أهالى المنطقة بالناخبين وبرنامج الحزب الانتخابى، واستغرقت الجولة أربع ساعات.
استمع الأهالى لطموحات مرشحى الوفد، الذين تعهدوا بتحقيق مبدأ المساواة والحرية والعدالة الاجتماعية والاقتصادية، مستشهدين بتاريخ الحزب العريق باعتباره من أقدم الأحزاب المصرية.
استرجع الدكتور محمود السقا، أستاذ رئيس قسم فلسفة القانون بكلية الحقوق جامعة القاهرة نائب رئيس حزب الوفد، تاريخ الوفد السياسى والوطنى وثورة 19 واستدرج بتحدثه عن دستور 1923 باعتباره الرائد حتى الآن.
أضاف «السقا» فى كلمته أن الشعب يعيش على أمل التغيير، مقارناً ما

بين مجلسى الشعب والشورى فى العهد الماضى، من حيث التزوير والتزييف لإرادة المصريين.
أوصى «الفقيه الدستورى» عدم التنازل عن دماء الشهداء التى لن تضيع هدراً.
وأشاد بلقاء الحب والأمل لكل القائمة وخاصة شعبية المرشح محمد أبوالحسن وأمال هجرس الموجودين بالقائمة، باعتبارهما مقربين ومقدمين حلول جذرية لأهالى دائرة المعصرة.
كما أوصى «السقا» بتطبيق قانون تنظيم العمل وتطويره فى المصانع، ما يليقه التاريخ الأدبى والسياسى، معرباً عن توقعاته بنجاح قائمة «الوفد» لممارسة العمل الشعبى، فضلاً عن كونهم المبشرين بدخول البرلمان بإذن الله.
انتقد محمد أبوالحسن، المرشح الثانى على القائمة، تحصيل وزارة البيئة لأموال من المواطنين، بحجة المحافظة على سلامة البيئة فى حين يتم إرسالها إلى مجلس الوزراء ليتصرفوا فيها
كما يحلو لهم.
وقال «أبوالحسن»: يتضمن برنامجى الانتخابى إنشاء مشروع صندوق خدمات يسمى «مشروع الجنيه» لحل مشاكل الدائرة بيئياً وطبياً ورياضياً، على أن يكون المشرف على مجلس إدارته وتنفيذه أهالى الدائرة، كمحاولة حقيقية لتوفير وظائف لتشغيل الشباب.
أقسم «أبوالحسن» فى كلمته بترحيل مصانع الأسمنت خارج الكتلة السكنية، كمحاولة لتحسين جوها، فضلاً عن فسخ العقد المبرم مع شركة أوروبا ومحافظة القاهرة بعد تكرار الشكاوى بعدم رفع القمامة، وذلك من أجل مواجهة خطر التلوث، الذى ينشر الأمراض بين أهالى حلوان.
وأشار «أبوالحسن» إلى إقامة مستشفيات وحدائق وأندية رياضية وشراء معدات ثقيلة، لرفع القمامة والمخلفات وتشغيل الأيدى العاملة من الشباب المقيمين بدائرة حلوان.
رحب أهالى المنطقة بمرشحى قائمة «الوفد» أثناء التحرك بين الدواوين، حيث أكدوا منحهم ثقتهم ودعمهم بإعطائهم أصواتهم، من أجل إصلاح ما أفسده النظام البائد.
وأكد محمد عبدالسلام أبوالسعود، مرشح الوفد، بالقائمة أن جهود القائمة بأكملها سوف تركز على إنهاء أزمات حلوان والمعصرة للقضاء على أزمات التلوث الناتج عن المصانع دون أن يؤدى هذا إلى التأثير على العمالة الكبيرة بها.