رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المصريون بفرنسا يواصلون تسجيل بياناتهم

انتخابات مصر

الجمعة, 18 نوفمبر 2011 12:47
باريس- أ ش أ:

يواصل المصريون في فرنسا تسجيل بياناتهم على الموقع الإلكتروني للجنة العليا للانتخابات وفي مقر قنصليتي مصر بباريس ومرسيليا تمهيدا للتصويت في الانتخابات البرلمانية القادمة المرتقبة في الثامن والعشرين من الشهر الجاري للمرة الأولى في تاريخ العملية الانتخابية في مصر.

وأكد قنصل عام مصر بمرسيليا شريف رفعت - في تصريح خاص لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الجمعة - أن القنصلية تفتح منذ أكثر من أسبوع أبوابها لاستقبال المصريين فى مرسيليا وجنوب فرنسا على مدار الأسبوع اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا وحتى الثامنة مساء لمساعدتهم في عملية التسجيل للتصويت في الانتخابات البرلمانية المقبلة، وتسجيل بياناتهم من خلال بطاقة الرقم القومي،  خاصة ممن لا يمتلكون أجهزة الكمبيوتر أو من يجدون صعوبات في عملية التسجيل على الموقع الإلكتروني للجنة العليا للانتخابات.
وقال إنه تم توفير مكان مخصص منفصل بالقنصلية مزود بأجهزة كمبيوتر لتقديم كافة الإمكانيات اللازمة لتسهيل عملية التسجيل وتمكينهم بأنفسهم من القيام بعملية

التسجيل.
وأشار إلى أن القنصلية ستستمر في استقبال المصريين الراغبين في التسجيل حتى مساء الغد السبت وفقا لقرارات اللجنة العليا للانتخابات .. مضيفا أن أعداد المواطنين المصريين الراغبين في التسجيل للانتخابات تتزايد بشكل مستمر.
وبالنسبة لعملية استخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى للمصريين فى مرسيليا على ضوء الزيارة التى ستقوم بها لجنة من مصلحة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية إلى فرنسا الأسبوع القادم (في الفترة من 24 إلى 27 الجاري)..قال قنصل عام مصر بمرسيليا: إن هذه اللجنة ستزور فقط العواصم وبالتالي فإنه تم إخطار رموز الجاليات المصرية فى مرسيليا وجميع المدن فى جنوب فرنسا لإبلاغ أبناء الجالية ممن يرغبون فى استخراج البطاقات بالتوجه إلى باريس كما تقوم القنصلية بتعريف المصريين بالمستندات اللازمة لعملية استخراج بطاقات الرقم القومي.
وفي العاصمة باريس .. يواصل المصريون فى
فرنسا اليوم الجمعة تسجيل أسمائهم على موقع اللجنة العليا للانتخابات وأيضا بمقر القنصلية تمهيدا للتصويت في الانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة في ظل إقبال كبير للتسجيل ورغبة في
المشاركة وسعادة غامرة لا يخفونها لحصولهم على الحق في التصويت بالانتخابات لأول مرة.
وكان سفير مصر بباريس ناصر كامل قد أكد أن السفارة المصرية بباريس وكذلك قنصليتى مصر بباريس ومرسيليا يضعون كافة الإمكانيات في خدمة أبناء الجالية المصرية على كافة المستويات.. مشيرا إلى أنه بالنسبة للمرحلة الأولى وهي مرحلة تسجيل الأسماء ، فإن هناك تعميما شاملا بالنسبة للقنصليتين بتذليل كافة الصعوبات والمعوقات أمام المصريين بالنسبة لعملية التسجيل على موقع اللجنة العليا للانتخابات وأن أبواب القنصليتين والسفارة مفتوحان أمام الجميع ممن لا يمتلكون الحواسب الآلية أو من يجد صعوبات في عملية التسجيل على الموقع الإلكترونيللجنة العليا.
وأوضح السفير ناصر كامل أنه في المرحلة التالية فإن السفارة في انتظار الكشف عن آليات وتفاصيل عملية الإدلاء بالأصوات التي تحددها اللجنة العليا للانتخابات.. ولم يستبعد السفير وجود صعوبات بالنسبة لعمليات التصويت في الخارج باعتبارها المرة الأولى لافتا إلى أن "الأهم من الصعوبات، أن يمارس المصريون في الخارج حقوقهم وأن أي معوقات لا تقارن بالحصول على هذا الحق".