رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أمير رمزى: نسبة تجاوزات القضاة فى الانتخابات 3%

انتخابات مصر

الأحد, 13 نوفمبر 2011 20:33
كتب - lمحسن سليم وسالم عبد الغنى:

حذر المستشار أمير رمزى رئيس محكمة جنح طنطا وعضو لجنة العدالة الوطنية بمجلس الوزراء من تأثير الأوضاع الأمنية المتردية علي الانتخابات البرلمانية المقبلة، مشيراً إلى مشكلات تأمين المحاكم ومشككا  فى دور الشرطة.

وأكد رمزى خلال ندوة "مراقبة الانتخابات بالجامعة الأمريكية مساء أمس أن الوضع خطير فى ظل الأوضاع الأمنية والانفلات الأمنى،  موضحاً أن للقضاة مخاوف من التعرض لهم خلال الانتخابات المقبلة .
وأوضح أن هناك فرقاً بين مراقبة الانتخابات ومتابعتها حيث إن للمراقبة سلطة لمراعاة نزاهة وحيادية العملية

الانتخابية, وقال إن نسبة تجاوزات القضاة في الانتخابات لم تتخط 2 % أو 3 % حيث إن عددهم بلغ 28 من بين 11 ألف قاضٍ، وأن هناك قراراً باستبعاد من ثبت تورطهم في تجاوزات من القضاة.
وقال إن القضاء سيشرفون على الانتخابات المقبلة مثل اللجان العامة والفرعية، موضحاً أن للقاضى فى اللجنة الفرعية حق إلغاء الانتخابات وإعادتها مرة أخرى في حالة حدوث تجاوزات وإصدار أوامر
بضبط المخالفين.
وشدد على أن التجاوزات تشمل تدخل البلطجية لمنع الناخبين من الإدلاء بأصواتهم وتعصبات دينية مثل منع المسيحيين وتعصبات قبلية مثل قيام أفراد قبيلة أو عشيرة من منع قبيلة أخري من التصويت، وتدخل السلطة التنفيذية بالضغط علي العمد ومشايخ البلاد للتصويت لمرشحين محددين وهو ما يجب تجنبه.
وتوقع رمزى تدخلات من جانب السلطة التنفيذية في الانتخابات مثل الضغوط علي المحافظين للتأثير علي آراء الناخبين وعلي العملية الانتخابية، مؤكداً أن الحل هو فرض رقابة علي الانتخابات لتحقيق النزاهة وأن تكون هناك رقابة شعبية من جانب المواطنين للإبلاغ عن أية تجاوزات كما طالب بمراقبة المؤسسات الحقوقية الدولية والمحلية .

شاهد الفيديو :

http://www.youtube.com/watch?v=ZnQlmp33Q5U