الجمل وحمص فى مؤتمر جماهيرى للإخوان بالإسماعيلية

انتخابات مصر

السبت, 12 نوفمبر 2011 23:44
كتبت- ولاء وحيد :

وصف مرشحو حزب الحرية والعدالة بالاسماعيلية وثيقة المبادئ فوق الدستورية بأنها التفاف على الثورة وأحد أهم المعوقات التي تواجه الثورة في المرحلة الراهنة ووصف الدكتور محمد طه وهدان القيادي الإخواني وعضو مجلس شورى الإخوان المسلمين المهاجمون لجماعة وحزب الاخوان بأنهم " شرذمة" قليلون وأكد وهدان  على تحقيق حزب الحرية والعدالة على نجاح واسع مستشهدا بحزب النهضة ذو المرجعية الاسلامية التونسي والذي حقق نجاحا بنسبة تزيد على 40% في برلمان تونس.

جاء ذلك المؤتمر الجماهيري الذي نظمه حزب الحرية والعدالة بالاسماعيلية مساء امس السبت  لدعم مرشحيه في انتخابات مجلس الشعب بميدان السلام بمدينة الاسماعيلية عقب مسييرة نظمتها جماعة الاخوان المسلمين انطلقت من مسجد المطافي للسير لمسافة تزيد عن 2 كيلو متر بوسط مدينة الاسماعيلية في اول واكبر الدعاية الانتخابية لمرشحي الحزب الذي يخوض اربعة منهم الانتخابات على القائمة ومرشح على مقعد الفردي فئات.

واعتلى منصة المؤتمر لاعبا منتخب مصر السابقين والنادي

الاسماعيلي حمزة الجمل مدرب نادي سموحة ومحمد حمص اللاعب بالنادي الاسماعيلي لإعلان انضمامها لصفوف الحزب وتأييدهم لمرشحيه في انتخابات البرلمان القادمة .

وقال المهندس صبري خلف الله مدير المكتب الاداري لجماعة الاخوان المسلمون ان النظام السابق تفنن في طمس الحقائق واخفاء دور نواب كتلة الاخوان في برلمان 2005  على المستوى التشريعي والرقابي والخدمي وفي اقرار الموازنة العامة وتقديمهم استجوابات للحكومة واجبار الحكومة على الرضوخ لكثير من طلبات الاحاطة .

واكد خلف الله – العضو البرلمانى السابق عن جماعة الاخوان بالاسماعيلية –ان نواب الاخوان في الدورة السابقة تمكنوا من اجراء القرعة العلنية لتوزيع فرص الحج والوظائف على اهالي الاسماعيلية .

واكد ا الدكتور حمدي اسماعيل رئيس الكتلة البرلمانية السابق للاخوان المسلمين في برلمان 2005 والمرشح رقم 1 على قائمة الحرية والعدالة

ان حزب الحرية والعدالة لديه من البرنامج الانتخابي الذي يسمح بتوفير الموارد المالية للدولة بالحصول على فروق اسعار الاراضي التي تم بيعها في النظام السابق لكبار رجال الاعمال وابرزهم عز وهشام طلعت مصطفى بالاضافة لفروق الاسعار في بيع الغاز لاسرائيل وتوفير 16 مليار دولار من الميزانية كانت تنقها الحكومة السابقة على استيراد الغاز المسال من الجزائروالكشف عن الصناديق الخاصة والمقدر عددها بنحو 4000 صندوق تقدر قيمتها بنحو ترليون و232 مليون جنيه مصري وتوفير اجور عادلة للموظفين من خلال اعادة توزيع الاجور وتعديل نظام الاجور الثابته والمتغيرة واعادة توزيع الدعم على الاسر المحتاجة ومحدودي الدخل في مصر بما يكفل توفير 1000 جنيه دعم شهري لكل اسرة .

واكدت المهندسة زينب مصطفى مرشحة الحزب على القائمة ان تحقيق العدالة الاجتماعية ضمن برنامج الحزب تتطلب القضاء على الفقر باجراء تعديلات على قانون الضرائب وتفعيل اموال الزكاة والوقف ووضع آلية للتصرف فيها وتعديل قانون التأمينات الاجتماعية وتفعيل دور رجال الاعمال في الدعم بالاضافة للقضاء على ظاهرة اطفال الشوارع والتي وصفتها بأنها المصدرة لظاهرة البلطجة والعنف في الشارع المصري والعمل على حصر اعداهم ووضع برامج لاعادة تأهليهم والنهوض بدور الاحداث .