"وفد البحيرة" يحذر من السطو على أرض أبو بكر الصديق

حزب الوفد

الثلاثاء, 24 مارس 2015 14:30
وفد البحيرة يحذر من السطو على أرض أبو بكر الصديق
البحيرة ـ بوابة الوفد ـ جمال ضرغام :

حذرت لجنة الوفد بمركز ادكو بالبحيرة برئاسة، عيد ظريف السد، من مغبة استقطاع أى جزء من الأرض التي تبرع بها أحد الأشخاص لمدرسة أبو بكر الصديق الثانوية بنات، تحت زعم بناء مدرسة ابتدائي عليها.

وقال إن هذه الأرض مخصصة بالقرار رقم 720 لسنة 2009، على مساحة 7920 مترًا من المجالس المحلية المنوط بها التخصيص، وذلك لإنشاء مدرسة ثانوي بنات تشمل كل مدينة ادكو بها دون الاحتياج إلى بناء مدارس أخرى .

وأشار السد إلى أن محافظ البحيرة السابق مصطفى هدهود، وقع برتوكولاً مع أحد الأشخاص لتبرعه لبناء مدرسة ابتدائي يطلق عليها اسمه، إلا أن الأمر أصبح بمثابة

صدمة قوية لأولياء الأمور ومجلس الأمناء بالمدرسة فضلا عن الطالبات والعاملين بالعملية التعليمية بادكو، بعد استقطاع 4 آلاف متر من مدرسة أبو بكر الصديق الثانوية، لبناء المدرسة الابتدائي المشار إليها.

وقال إنه تم استقطاع تلك المساحة، على الرغم من وجود مدرسة تعليم أساسي- مزمع إنشاؤها- بنفس المنطقة، وهي "مدرسة عمر بن عبد العزيز"، فضلا عن وجود مدارس أخرى تحتاج إلى البناء ولم يتم بناؤها حتى الآن رغم مرور سنوات عديدة.


وطرح "السد" حلولًا لإنهاء هذه الأزمة، منها، حل مشكلة التكدس بمدرستي الحرية وبير الحلو، أو ببناء مدرسة على أرض ملك للدولة بنفس المنطقة مساحتها 14 ألف متر.