رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حصر أعداد المعاقين مكافحة فساد الجمعيات مظلة تأمين غير مشروطة بالعمل

المؤتمر الأول لتحدي الإعاقة بالوفد يرفع مطالبه للرئيس

حزب الوفد

السبت, 14 فبراير 2015 07:14
المؤتمر الأول لتحدي الإعاقة بالوفد يرفع مطالبه للرئيس
كتبت: نادية صبحي : تصوير: راجي ماجد

بحضور رؤساء وأعضاء اللجان الفرعية لذوي الاحتياجات الخاصة عقدت لجنة الوفد بالقاهرة مؤتمرها الأول لبحث ومناقشة أوضاع ذوي

الاحتياجات الخاصة في المرحلة الراهنة والمشكلات التي تواجههم في مجالات الإسكان  والعمل والخدمة الصحية والتعليمية وبحث بل توصيل شكواهم الي الجهات المسئولة بالدول بعد تراكمها وإخفاق الحكومات المتتالية في إزالتها مما أدي لزيادة معاناة المعاقين الذين  يزيد عددهم علي 15 مليون مواطن أهدرت حقوقهم ولم  تنفذ أي وعود بمنحها إياهم إلا علي الأوراق فقط.
المؤتمر الذي عقد بمقر حزب الوفد الرئيسي يوم الثلاثاء الماضي ناقش علي مدي 4 ساعات سبل التواصل بين المعاقين والأجهزة الحكومية وانتهي لتقديم توصياته لرئاسة الجمهورية بين المعاقين والأجهزة الحكومية، وأشار محمد إسماعيل رئيس لجنة تحدي الاعاقة بالوفد الي أن عدد ذوي الاحتياجات الخاصة ليس 5 ملايين كما تدعي بعض الجهات لكنه يتعدي الـ15 مليونا وقال إن اللجنة تحرص علي ذكر كل ما هو إيجابي وسلبي فيما يخص قضايا ذوي الإعاقة بمصر مع تسليط الضوء علي السلبيات بشكل خاص لأن الدولة أهملت ذوي الإعاقات لسنوات طويلة مما يستوجب علي الجميع بحث سبل حلها وليس تعقيدها.
وأكد مصطفي عبدالهادي مقرر المؤتمر ونائب رئيس اللجنة العامة

أن أهم قضية الآن هي حصر أعداد ذوي الإعاقة في مصر وذلك لتضارب الأرقام الصادرة عن جهات عديدة وبدون الحصر فلن يستطيع متخذ القرار تأدية الخدمات لذوي الاحتياجات الخاصة وقد سبق ووعد المجلس القومي للإعاقة بالقيام بعمل حصر شامل لأعداد المعاقين وذلك منذ أكثر من عامين.
ولم يحدث كما سبق ووعد المجلس بعمل بطاقة ذكية لكل معاق مدون عليها حقه في جميع الخدمات من صحة ومواصلات وإسكان وتعليم وهو ما لم ينقد أيضا، وأكدت أمل أحمد مسئولة ملف التوظيف وشباب الميتكرس في لجنة تحدي الإعاقة بالوفد ضرورة ضمان حصول ذوي الاحتياجات الخاصة علي فرص عادلة في العمل في إشارة الي أن نسبة الـ5٪ غير مفعلة وهي أصلا غير كافية لمواطنين يمثلون ربع المجتمع المصري وقالت: لم يعرفوا قدراتنا بعد لذا يستبعدوننا من مجالات العمل المختلفة وأن أعداد المعاقين تستحق بجدارة الحصول علي 20 مقعدا في مجلس الشعب وليس 8 مقاعد فقط، علي جانب آخر أكد أبواليزيد رزق عضو رابطة
معاقين شبرا الخيمة أن 24 فردا من ذوي الاحتياجات الخاصة بمحافظته حصلوا علي تأشيرات من محافظ القليوبية ووزيرة القوي العاملة بالموافقة علي توظيفهم في شركات بتروكيماويات فيما رفضت الشركة توظيفهم وقال أبواليزيد: المعاق في بدينا ينظر اليه علي أنه ورقة مهملة في سلة مهملات.
وأضاف أبواليزيد: لدينا مستندات تثبت أن نسبة الـ5٪ في المحافظة غير مفعلة وغير مكتملة وهو ما سيقدم به ببلاغ الي النائب العام يطالب برفع النسبة الي 7٪.
وطالب فوزي تاج الدين رئيس مجلس إدارة جريدة «دنيا التعليم» بضرورة رفع المعاناة عن أسر ذوي الإعاقة التي تحمل اللقب وطالب ببحث موضوع المدن التي تنشئ لذوي الاحتياجات وطالب بإصلاح مدارس الإعاقة الفكرية وتأهيل المعلمين بها وأكد «تاج الدين» أن مجلس القومي لشئون الإعاقة مرفوض كفكرة عامة.
أوصي المؤتمر بعدة توصيات علي رأسها وجود تأمين صحي شامل لذوي الإعاقة سواء كان الشخص يعمل أو لا يعمل وتوفير أطباء متخصصين في الحالات الخاصة سواء في المستشفيات الحكومية أو الخاصة والمراكز الطبية فضلا عن توفير كود الإتاحة بكافة المحافظات، وأوصي المؤتمر بتوفير ماكينات فيزا مخصصة لذوي الإعاقة لمنع التلاعب في التعاملات المالية الخاصة بهم وتفعيل الدور الرقابي علي الجمعيات وعدم الاكتفاء بتقرير المفتش الشهري وعمل كارنيهات خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة للحصول علي تخفيض لأسعار الدواء تحت إشراف وزارة الصحة. كذلك تخفيض مقدم الوحدات السكنية والأقساط لذوي الاحتياجات وتخفيض المبلغ المدفوع عند الاستلام, وانتهي المؤتمر لرفع التوصيات لرئاسة الجمهورية لعرضها علي الرئيس عبدالفتاح السيسي.