رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بيان من حزب الوفد حول الموقف من قائمة "في حب مصر"

حزب الوفد

الجمعة, 13 فبراير 2015 18:04
بيان من حزب الوفد حول الموقف من قائمة في حب مصرصورة ارشيفية
القاهرة- بوابة الوفد

ردًا على ما أثير في بعض وسائل الإعلام من لغط حول موقف تحالف"الوفد المصري" والمؤتمر من قائمة "في حب مصر" نود أن نوضح الحقائق الآتية:

أولاً: أن الاتصال الذي تم مع اللواء سامح سيف

اليزل بخصوص التنسيق معه في قائمة الإسكندرية كان قبل فتح باب الترشيح بخمسة أيام، وقبل أن تتضح معالم وخلفية تشكيل القائمة التي يمثلها، وكنا سعداء بمنافسة هذه القائمة لقوتنا في قوائم الجيزة والقاهرة والشرقية، حيث كنا على ثقة من قدرة قوائمنا الثلاث على الفوز لقوة مرشحيها، وحسن تمثيلهم لمكونات القائمة من محافظات إلى أن فوجئنا بأن قوائم في حب مصر قد تم اختيار أعضائها بمعرفة بعض الأجهزة السيادية في الدولة.

ثانيًا: كان لزامًا في هذه الحالة أن ألجأ إلى الهيئة العليا للوفد لأخذ الرأي، وتمت دعوة الهيئة العليا للاجتماع يوم الأربعاء 11/2/2015، ووجَّه الوفد رسالة إلى رئيس الجمهورية عبر صحيفته وبوابته الإلكترونية يوم الإثنين 09/2/2015 يعبر فيها عن قلقله من

الطريقة التي تم بها تشكيل هذه القائمة التي سوف تؤدي إلى انقسام سياسي في وقت نقف فيه جميعًا صفًا واحدًا، وسنظل مهما كانت النتائج خلف رئيس الجمهورية حفاظًا على أمن وسلامة واستقرار البلاد.

ثالثًا: في مساء يوم الإثنين 09/2/2015 اتصل بي اللواء سامح سيف اليزل، وطلب مني أن يتم التنسيق بيننا في القوائم الأربع فطلبت أن يعطيني مهلة 24 ساعة للرد عليه بعد استطلاع رأي المجلس الرئاسي لتحالف الوفد المصري والمؤتمر لأخذ رأيه، حيث كنا قد انتهينا من إعداد قوائمنا.

رابعًا: عقدنا اجتماعًا للمجلس الرئاسي لتحالف الوفد المصري غاب عنه بعض الأعضاء، ووافقنا فيه على التنسيق مع اللواء سامح سيف

اليزل بمعنى التنسيق بين سياسيين.

خامسًا: تم تأجيل اجتماع الهيئة العليا للوفد؛ حتى نصل إلى تصور نهائي نعرضه عليها.

سادسًا: التقيت مع اللواء سامح سيف

اليزل يوم الثلاثاء الموافق 10/02/2015 ومعي المهندس حسام الخولي، وكان معه الدكتور أحمد سعيد في أحد الفنادق، وأخبرته تحفظي على طريقة اختيار القوائم التي أعلنها مرشحو قائمة في "حب مصر" أنفسهم، كما أبديت تحفظي على بعض الأسماء الموجودة التي لا يمثل بعض الناس منها قبولاً شعبيًا أو ثقلًا انتخابيًا.

سابعًا: كان اللواء سامح سيف اليزل الذي أعتز بصداقته كعادتنا به دائمًا واسع الصدر متقبلًا لكل ملاحظاتنا ومرحبًا بآرائنا، وطلب منا أن نرسل أسماء مرشحينا للتنسيق مع القائمة، وكان هدفنا أن نخرج بقائمة قومية تمثل تحالفًا وطنيًا واسعًا، وأقترحت على اللواء سامح سيف اليزل أن تسمى القائمة القومية، ورحب بالفكرة من حيث المبدأ، واجتمع المجلس الرئاسي لتحالف الوفد المصري والمؤتمر، وقمنا باختيار مرشحينا وفقًا للفئات المطلوب تمثيلها بما يمثل نصف الأعداد المطلوبة للقوائم، وأرسلناها إلى اللواء سامح سيف اليزل، وفي صباح يوم الأربعاء الموافق 11/2/2015 اتصل بي اللواء سامح سيف اليزل، وأخبرني أنهم قد اختاروا 20 اسمًا يمثلون تحالف الوفد.

ثامنًا: تم دعوة الهيئة العليا للوفد غدًا - السبت - الموافق 14/2/2015 لعرض ما تم من اتصالات، وما انتهينا إليه من نتائج لاتخاذ القرار الذي يحقق صالح مصر والوفد.
رئيس حزب الوفد
الدكتور: السيد البدوي شحاتة