رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى لقائه بأعضاء حكومة الوفد الموازية

البدوى: استنساخ "الوطنى" يهدد بثورة جديدة

حزب الوفد

الثلاثاء, 11 فبراير 2014 14:08
البدوى: استنساخ الوطنى يهدد بثورة جديدة
خاص- الوفد:

أكد الدكتور السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، أن هناك تحسنًا فى الموقف السياسى بعد الاستفتاء على الدستور؛ وخاصة أننا أوشكنا على إقرار الاستحقاق الثانى وهو الانتخابات الرئاسية، وبذلك نكون قد قطعنا ثلثى الطريق من خارطة الطريق.

وأضاف البدوى خلال لقائه مع حكومة الوفد الموازية برئاسة د. حسام علام أن العالم لا يعترف إلا بصندوق الانتخابات باعتباره الوسيلة الوحيدة للتعبير عن إرادة الشعب وسيادته مشيرًا  إلى أنه أول من طالب بتقديم الانتخابات الرئاسية على البرلمانية لأنه كانت هناك محاولة لإسقاط مصر وإفشال الدولة المصرية.
وقال البدوى لقد قررنا الإبقاء على جبهة الإنقاذ مع تعديل الهدف لحماية المسار الديمقراطى وحقوق الإنسان ومراقبة تحقيق الديمقراطية على أرض الواقع  خاصة مع محاولات استنساخ الحزب

الوطنى القديم ولسنا ضد دخول أعضاء الوطنى لأحزاب سياسية لكن إعادة إنتاج الحزب الوطنى بنفس الأشخاص يهدد بثورة جديدة.
وأضاف البدوى أن جبهة الإنقاذ سوف تستمر أيضاً لتحقيق أهداف ثورتى 25 يناير و30 يونيو ولتحقيق العدالة الانتقالية وسيتم إعادة تشكيل هيكلها التنظيمى.
وأشار البدوى أن الرئيس المنتخب هو حجر الزاوية فى الاستقرار والتنمية والأمن  كما أن الإنتخابات البرلمانية لم تكن ستمر بسهولة وكانت ستدخل مصر فى حرب أهلية حال إجرائها قبل الانتخابات الرئاسية لأن هناك عناصر فتنه وسلاح وجماعات تكفيرية وتفجيرية وجماعة حاضنه للإرهاب والتطرف.
وأشار البدوى إلى أن الرئيس القادم عليه أن يستعد الآن
بمشروعات قرارات بقوانين عاجلة دون انتظار مجلس النواب لإقرار العدالة الإجتماعية وإنقاذ الاقتصاد المصرى وتحويل نصوص الدستور إلى قوانين وبرنامج عمل وطنى يلتزم به كما تلتزم به الحكومة والأحزاب السياسية لأن الدستور هو برنامج حكم يحتاج إلى تشريعات حتى يتم تطبيقه.
وطلب البدوى من الحكومة الموازية تقديم رؤية حزب الوفد من خلال برنامج عمل محدد للمرحلة القادمة
وشهد اجتماع حكومة الوفد الموازية عرض العديد من المبادرات بشأن إصلاح المنظومة المالية والاقتصادية لمصر وإصلاح التعليم قدمهما د. حسن أبو سعده رئيس حكومة الموازية السابق ومبادرة عن ضرورة أن تكون الثقافة متاحة للجميع قدمها المستشار عادل عبد الباقى نائب رئيس الحكومة ووزير الثقافة بحكومة الوفد الموازية ، ومبادرة لمساندة شباب مصر فى ابتكاراته قدمها د. عمرو حلمى وزير التنمية التكنولوجية.

كما استمع الحاضرون إلى عرض مفصل عن مشكلة سد النهضة قدمه د. خالد محمود أبو زيد وزير الرى والموارد المائية بحكومة الوفد الموازية.