رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدراوى:انفجار المنصورة يهدف لتعطيل الاستفتاء

حزب الوفد

الأربعاء, 25 ديسمبر 2013 13:52
بدراوى:انفجار المنصورة يهدف لتعطيل الاستفتاءجانب من الجنازة
كتب - ياسر إبراهيم:

هاجم فؤاد بدراوى سكرتير عام حزب الوفد, جماعة الإخوان، ووصفهم بالإخوان الإرهابيين، تعليقًا على تفجيرات مديرية أمن الدقهلية.


اتهم بدراوى الإخوان وقيادتهم بارتكاب التفجيرات وحملهم مسئولية دماء شهداء الحادث الأبرياء.

وأوضح سكرتير عام الوفد بأنه أصر على السفر إلى المنصورة للمشاركة فى جنازة الشهداء مع قيادات الحزب بالمحافظة واللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية، وإبراهيم محلب، وزير الإسكان، واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، واعتذر عن اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد لحضور جنازة شهداء الوطن.

ووصف بدرراوى الجنازة بالمهيبة وقال: "المشيعون لم يجدوا أماكن للسير على الأرض مما استدعى أن يصعدوا إلى المبانى وهتفوا وهتفنا جميعا "الشعب يريد إعدام الإخوان ... القصاص القصاص".

أكد سكرتير عام حزب الوفد، أن الحادث الإرهابى الذى ارتكب ضد مديرية الأمن استهدف كسر إرادة الشعب المصرى، وعرقلة خارطة الطريق حتى لا يخرج المواطنون  الى الاستفتاء على الدستور ويقول كلمته.
وجه بدراوى رسالة الى جماعة الاخوان قال فيها:" هذه الاحداث الاجرامية تزيد

المصريين اصرارا وسوف يخرجون للاستفتاء بكثافة تفوق التى خرجت فى 30 يونيو .
وطالب بدراوى رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء.
ووزير الداخلية بسرعة الكشف عن مرتكبى هذا الحادث الاجرامى وتقديمهم للعداله لان تاخر الكشف عنهم سيؤدى الى تصاعد الاحتقان بين الشعب وجماعة الاخوان مشيرا الى تداعيات الحادث الارهابى امس بمحافظة الدقهلية ومهاجمه بعض منازل الاخوان وحرقها والقاء محتوياتها إلى الطرقات.
وأوضح بدراوى أن الحادث الإرهابى الذى ضرب مديرية أمن الدقهلية وراءه خلل أمنى يجب الاعتراف به وإلا لن نتقدم خطوة إلى الإمام.

وأشار بدراوى إلى أن أعضاء حزب الوفد قاموا بزيارة المصابين فى الحادث بالمستشفيات واطمئنوا عليهم.