رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هدفها الرئيسى تحقيق العدالة الاجتماعية

حكومة الوفد تناقش برنامج إنقاذ مصر مع لجنة كفر الشيخ

حزب الوفد

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 10:38
حكومة الوفد تناقش برنامج إنقاذ مصر مع لجنة كفر الشيخجانب من الاجتماع
كفر الشيخ - أشرف الحداد ومصطفي عيد:

استقبلت لجنة الوفد العامة بكفر الشيخ برئاسة مدحت عاشور عددا من أعضاء حكومة الوفد الموازية علي رأسهم الدكتور جاسر عواد وزير محو الأمية، والدكتور خالد أبوزيد وزير الموارد المائية، والمهندس أحمد السجيني وزير الادارة المحلية، والمهندس هشام الطويل مساعد وزير الطاقة والمشرف علي متابعة البرامج المحلية بالمحافظات، وسامح عقل مقرر لجنة الإعلام، ومحمود علي عضو الهيئة العليا للوفد، وعدد من قيادات الوفد بالقاهرة، وذلك لمناقشة المشاكل التي تواجه اهالي المحافظة بالإضافة الي خطة الحكومة الوفدية لبرنامج المحليات وملامح برنامج إنقاذ مصر.

حضر الاجتماع مدحت عاشور نقيب المحامين ورئيس اللجنة العامة بكفر الشيخ والمهندس شلبي الزغلي سكرتير عام اللجنة، والمهندس نشأت الخولي، والمهندس أيمن أبوالعز، ومراد الباهوتي، وعبده خطاب، وهاني مبروك، ومحمد بكر، وطارق سرور وأحمد درغام، وأحمد زغلول، ويونس الطنايحي «هيئة مكتب اللجنة العامة»، وياسر بركات نائب الشعب السابق، وسوزان شعيب أمينة المرأة بكفر الشيخ، وأنوار رشاد عضو اللجنة العامة، وعدد كبير من الوفديين بالمحافظة.
أكد المهندس هشام الطويل المشرف علي البرامج المحلية، أن هدف الزيارة الأولي لكفر الشيخ إنشاء البرنامج الخاص للمحليات بالمحافظة، فضلا علي التأكيد علي قرار الدكتور السيد البدوي رئيس الحزب بإعادة تشكيل اللجان بالمحافظات، مشيرا الي ان زيارتنا للمحافظات للتعارف علي كوادر وقيادات الحزب للعمل معا بالمقر الرئيسي ونكون صوت المحافظة في التخصص المحلي.
وأشار الدكتور جاسر عواد وزير محو الأمية أن من الخطوات الإيجابية للوفد إصدار قانون التعليم المجاني من خلال ثلاث حكومات وفدية، وحضورنا بينكم اليوم لنشد أيدي المصريين ونرجع مصر لعهدها السابق لأن مصر هي منارة العالم العلمية من خلال الأزهر الشريف، ولكن هناك ساقطة حدثت في تاريخ مصر بارتفاع نسبة الأمية، وحضورنا لكم اليوم لكي نقول لكم الساقطة انتهت والحلول من عندكم، مشددا علي أن الإنسان المصري لابد أن يقرأ ويكتب، لأن المعترك الحقيقي الذي حدث

لنا في الآونة الأخيرة، هو بسبب الجهل لأنه عدو شخصي لنا جميعا.
مؤكدا أن الأمية قنبلة موقوتة لو تركناها ستنفجر في وجوهنا جميعا، وليس هناك حل إلا بتعليم الناس ومحو أميتهم.
وأضاف عواد نحن حزب يريد ان يحكم وبصراحة أن الوفد أحق بها وهناك طرق كثيرة نكسب بها الانتخابات .
وتابع عواد: المريض يمكن أن يعود اليه المرض مرة ثانية بعد علاجه، وإنما الأمي إذا محوت أميته لن تعود إليه الأمية مرة ثانية، مؤكدا أن الفكرة بسيطة بعمل اعلانات وفصول خاصة بالوفد في المدارس والمساجد والكنائس، لمحو الامية، بالإضافة الي عمل ندوات مع تلك الفصول، ودورات للمعلمات لخلق فرص عمل بين شباب وفتيات القري والعزب بالمحافظة. كما ناقش الدكتور أبو زيد وزير الموارد المائية مشاكل المحافظة من المياه.
مؤكدا ان الوزارة تجمع بين اختصاصات وزارة الموارد المائية والري في الحكومة الحالية وقطاع مياه الشرب والصرف الصحي في وزارة الاسكان والمرافق العامة الحالية.
واشار ان الصرف الصحي المعالج هو المورد المائي الجديد للتوسع الزراعي في المستقبل كبديل للعجز في حصة مصر من مياه النيل، بسبب سد النهضة الاثيوبي.
وأكد أبوزيد أن التحديات التي تواجه محافظة كفر الشيخ في مشكلة عجز المياه سببها التزايد السكاني وازدياد الاحتياجات المائية، واستمرار التزايد السكاني سيجعل الاحتياجات المائية تصل الي 3٫12 مليار متر مكعب عام 2030، والزحف العمراني علي الأراضي الزراعية الذي وصل الي نسبة 567 ألفا و830 فدانا تسبب في اهتزاز استثمارات الري، وجود كفر الشيخ في نهاية المنظومة يجعلها تستخدم 1٫3 مليار متر مكعب من مياه الصرف الزراعي لسد الاحتياجات، وعدم وصول مياه الري لنهايات
الترع.
ولمواجهة عجز المياه المتزايد وتقديم حلول سريعة للمزارعين وللمستثمرين الزراعيين، قال أبوزيد إن توفير المياه للاحتياجات الأخرى يستوجب زراعة احتياجات الدولة فقط وتدوير الزراعة علي المزارعين، وتوفير أراض ومساكن لأهالي المحافظة بالظهير الصحراوي في محافظات مجاورة للحفاظ علي مصدر رزق المزارعين، من أجل تحفيزهم علي وقف الزحف العمراني علي الأراضي الزراعية، والاهتمام بزراعة القطن وتطوير المصانع المحلية لاستخدام القطن طويل التيلة، وتحسين التغطية بالصرف الصحي والمعالجة الثنائية لتحسين نوعية مياه الري ومياه بحيرة البرلس للصيد وإعادة استخدامها لسد الفجوة المائية، وتطوير الاحتساب المائي لتحقيق العدالة في توزيع المياه، وتطوير منظومة تجميع وتدوير المخلفات، وتحضير المصانع لمعالجة الصرف الصناعي علي المستوي الوطني، ووضع قانون موحد للإدارة المتكاملة للموارد المائية، واعتماد المناطق الساحلية علي تحلية مياه البحر والجوفية المالحة كتأمين الاحتياجات المنزلية والصناعية، واختتم ابو زيد أنه لابد من وضع الصرف الصحي والمياه في الدستور الجديد كحق من حقوق المواطن المصري.
كما تحدث المهندس السجيني وزير التنمية المحلية عن ملامح برنامج حكومة الوفد لإنقاذ مصر مستعرضا النقاط الواجب تفعيلها في الفترة القادمة ومنها: الحفاظ علي هوية الدولة المصرية، وتقديم حياة كريمة للمواطن المصري مع مراعاة العدالة الاجتماعية، والادارة الرشيدة للموارد الدولية، وتعزيز الديمقراطية ومكافحة الفساد، بالإضافة الي محور آليات الحكم الرشيد ودعم الديمقراطية، محور تحسين ادارة خدمات المواطنين، تطوير المنظومة الدولية، تحسين الرعاية الصحية، محور الاستثمار في التنمية البشرية ومكافحة الأمية، وتحسين جودة التعليم، وتدريب الشباب علي سوق العمل، ومحور التنمية العمرانية والريفية، من خلال رفع كفاءة وتطوير المناطق العشوائية، ووقف تجريف الأراضي الزراعية.
وأشار محمود علي عضو الهيئة العليا الي أن الوفد ما زال يشكل قيمة وأملا بين الجماهير بالشارع المصري.
مؤكدا أن الوفد هو درع وسيف الأمة، مشيرا الي ان الوفد عقيدة بدليل ان الشعب المصري عام 52 كان يقول لو رشح الوفد حجرا لاخترناه.
ودعا «علي» الحضور الي العمل مع الجماهير لأن العمل الحزبي من غير العمل الجماهيري ليس له قيمة.
واضاف ان الوحدة الوطنية هي مسئولية جماعية بين المسلمين والاقباط وهي النسيج الحامي، أملا في دولة ديمقراطية تتداول فيها السلطة بعدالة اجتماعية، وان الاسلام هو رسالتنا للجميع.
وطالب «علي» الوفديين بتثقيف المواطنين وتدريبهم ومحوأميتهم، مشيرا الي ان كفر الشيخ بها بنية عريقة للوفد سنبني عليها، ولابد من تواجد الوفد بين طلبة الجامعة لبناء قاعدة من الشباب.