رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البدوى: الفلاحون أصحاب أياد بيضاء على مصر

حزب الوفد

الاثنين, 10 سبتمبر 2012 17:01
البدوى: الفلاحون أصحاب أياد بيضاء على مصر
خاص- بوابة الوفد:

شارك الدكتور السيد البدوي، -رئيس حزب الوفد- فى الاحتفال بعيد الفلاح الذى أقامته نقابة الفلاحين بمدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة مساء أمس الأحد 9 سبتمبر.

حضر الاحتفال عمرو موسى، رئيس حزب الوفد الشرفي والمرشح الرئاسي السابق لانتخابات رئاسة الجمهورية، والدكتور صلاح عبد المؤمن، وزير الزراعة والمهندس مختار الحملاوي محافظ البحيرة وعدد من قيادات الأحزاب ومحمد عبد القادر نقيب الفلاحين والآلاف من فلاحى مصر.
وفى كلمته أمام الحاضرين، أكد الدكتور السيد البدوى أن فلاحى مصر فصيل مهم من شرفاء الوطن وأصحاب الأيادى البيضاء والخضراء على مصر كلها.
وأضاف قائلا: إنها لسعادة كبيرة أن يقف رئيس حزب الوفد فى هذا الاحتفال، فالوفد أسُس على الفلاح المصرى وكان يسمى حزب الجلاليب الزرقاء نسبة للفلاح المصرى .. هذا هو تراثنا وأنتم أساسنا الذى لا يمكن أن نتخلى عنه فى لحظة ما وسوف يظل الفلاح المصري فى قلب الوفد وقلوب كل الوفديين.
وأشار البدوى فى كلمته إلى أن الفلاح المصرى عانى طويلًا من التهميش على مدى قرون عدة فالفلاح إن مرض فلا حول له ولا قوة فهو المصري الوحيد الذي لا تشمله مظلة التأمين الصحى وإن عجز على اكتساب قوت يومه فلا معاش له وهو الذي أفنى عمره منذ

طفولته وحتى كهولتهم ليطعم بني وطنه .. الفلاح المصري يعاني من نقص مستلزمات وأدوات الإنتاج الزراعي من أسمدة ومبيدات آمنة .. الفلاح المصري يعجز عن تسويق منتجاته الزراعية من أرز وأقطان وخلافه .. الفلاح المصري يعاني من تلوث مياه الري بمياه الصرف الصحي والصناعي .. الفلاح المصري يعاني من تغول بنك التنمية والائتمان الزراعي والذي يقرض بفائدة تقترب من فائدة البنوك التجارية التي تتعامل مع المشروعات الصناعية بعد أن كان الهدف الرئيسي من تأسيس هذا البنك هو دعم الفلاح ومساعدته وقت أن كان بنك التسليف الزراعي .. القرية المصرية تعاني من نقص كافة الخدمات حتى كوب المياه النظيف لا يجده الفلاح في قريته .
وأضاف البدوى قائلا: الحمد لله الآن أصبح لكم نقابة عامة ونحييكم على إنشائها هذه النقابة التي نعتبرها جزءا ً أصيلا ً من حزب الوفد وأحد مؤسساته وسوف نظل ندعمها ونتبنى كافة قضاياها رغم عدم انتمائها لحزب الوفد وخاطب البدوى آلاف الفلاحين الحاضرين قائلًا: مصر تحتاج إليكم فأنتم عنصر أساسى فى أمنها القومى
فالأمن الغذائى هو أهم أركان الأمن القومى وأنتم حماة هذا الركن .. ومصر تحتاج إلى العمل والمواطن المصرى الوحيد الذي ظل منذ قيام الثورة ملتزماً بعمله وحقله وزراعته هو الفلاح المصري الأصيل .
وأشار البدوى إلى أن مصر تشهد مرحلة خطيرة فى تاريخها فالثورة لم تقم من أجل استبدال حزب بآخر أو استبدال نظام بنظام آخر لكنها قامت من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية وتوفير حد أدنى من الدخل يكفل لكل مواطن حياة كريمة ومن هنا جاء تفكير حزب الوفد والسيد عمرو موسى فى فكرة تحالف الأمة المصرية الذى سوف يكون عمرو موسى الرئيس الشرفى لحزب الوفد المنسق العام لهذا التحالف وهو تحالف لتوحيد القوى الوطنية وصفوف الأمة في مواجهة أي عدوان على حقوق المواطنين وسوف يكون هدفنا الوحيد هو صالح الوطن والمواطن دون مزايدة أو مبالغة .. سنعارض المعارضة الموضوعية الهادفة التي تنتقد وتقدم الحلول .. سندافع عن حقوقكم وحقوق كل أبناء الوطن .. سنقاتل من أجل دستور يعبر عن التنوع الفئوي والطائفي والطبقي والجغرافي لهذا الشعب .. سنعمل من أجل قانون انتخابات يضمن عدالة تمثيل كل طوائف الشعب وأضاف البدوى قائلًا: الفلاح سيكون له نصيب فى قوائمنا الانتخابية فى الانتخابات القادمة سندافع عن الوحدة الوطنية الشاملة لهذا الشعب وعن هويته وثقافته ووحدة صف أبنائه وتماسك نسيجه الوطني .. سنقاوم أي محاولة للمساس بالمواطنة وسيادة القانون واستقلال القضاء واحترام أحكامه .. هذه هو هدفنا من دعوتنا لتحالف الأمة المصرية التي ستكون مظله للقوى الوطنية دون تمييز ودون إقصاء .