رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حسن بدراوي: مصر حريصة على مراعاة حقوق الإنسان ولا نقبل الوصاية من الخارج

حزب الوفد

الجمعة, 01 فبراير 2019 17:10
حسن بدراوي: مصر حريصة على مراعاة حقوق الإنسان ولا نقبل الوصاية من الخارج
خاص

أكد حسن بدراوي، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في حزب الوفد، حرص الدولة على مراعاة وتطبيق كافة "حقوق الإنسان" من خلال بعض الاجراءات منها في المقام الأول نشر الأمن والارتقاء بقطاع الصحة، والتقدم الاقصادي.

وقال حسن بدراوي في بيان صادر عنه:"إن من حقوق الإنسان محاولة توفير المسكن والمأكل للفئات الأكثر احتياجًا، ومحدودي الدخل، وهو ما سعت له الدولة فحرصت في الآونة الأخيرة على إتاحة "وحدات الإسكان الاجتماعي وإنشاء مدن جديدة" وطرحها لمحدودي الدخل، وكذا طرح السلع الغذائية بأسعار مخفضة" ضمن مبادرات عدة نفذتها لتواصل ذلك، من أجل مواجهة الغلاء "المستشري عالميًا" الذي يؤثر بشكل

كبير على أصحاب "الدخول المنخفضة بشكل مباشر".

وأكد بدراوي رفضه لمحاولات بعض الجهات الخارجية، لنشر صورة غير حقيقية وتزييف للحقائق خاصة فيما يخص "حقوق الإنسان، بهدف النيل من "مصر" التي تسعى جاهدة للعبور إلى بر الأمان بعد مرحلة عصيبة واجهت البلاد من العام 2011 وحتى 2014 بوجه التحديد على مستويات عدة منها السياسية والاقتصادية.

وذكر بدراوي أن الدولة استطاعت خلال الفترة الأخيرة التغلب على صعاب "لم يخطر في بال أحد أن تتجاوزها"، منها نشر الأمن والاستقرار الذي يصب

بشكل رئيسي في صالح "حقوق الإنسان" وهو مالم تتطرق إليه بعض الجهات "الخارجية المشبوهة".

وردًا على المنظمات الخارجية "المشبوهة" قال حسن بدراوي إن التصريحات الأخيرة التي أدلت بها مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد، خير دليل على سير الدولة في الاتجاه الصحيح بالحفاظ على حق الإنسان.

وأشار حسن بدراوي إلى أن لاجارد قالت في إشادتها بالإصلاحات الاقتصادية في مصر:" إن وضع عجز ميزانية مصر يتجه بمسار نزولي، إلى جانب إنخفاض معدل البطالة إلى 10%".

وأضاف حسن بدراوي أن النتائج التي ذكرتها لاجارد تؤكد حرص مصر على حق المواطن للوصول للعيش بشكل أفضل وهو في النهاية يصب في جانب "حقوق الإنسان" ويكشف محاولات التشويه لبعض القوى الخارجية التي تهدف لعرقلة النجاح والتقدم بالتزييف ونشر معلومات مغلوطة. ..حفظ الله مصر وشعبها..