رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

كيف تعاملت وزارة الهجرة مع العمالة المصرية العائدة من الخارج بسبب كورونا (تفاصيل)

كيف تعاملت وزارة الهجرة مع العمالة المصرية العائدة من الخارج بسبب كورونا (تفاصيل)وزيرة الهجرة والعمالة المصرية العائدة من الخارج

كتبت - رقية عبد الشافي:

اهتمت وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، منذ بداية جائحة فيروس كورونا، وعودة الكثير من العمالة المصرية بالخارج، بعد أن فقدوا وظائفهم بسبب إنتشاره السريع، فعملت الوزارة على توقيع بروتوكولات وخطط من أجل استيعاب تلك العمالة وتوظيفها داخل مصر وتعويضهم.

 

ونستعرض في التقرير التالي أهم المبادرات التي أطلقتها وزارة الهجرة لاستيعاب العمالة المصرية العائدة من الخارج داخل وطنهم. 

 

نورت بلدك :

 

أطلقت وزارة الهجرة  مبادرة "نورت بلدك"، بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ لتكوين قاعدة بيانات دقيقة تتضمن المعلومات الرئيسية عن العائدين من الخارج والمتضررين إثر جائحة كورونا، والمهن التي يمتهنونها والمهارات المتوفرة لديهم، مما يسهم بشكل مباشر في توفير البرامج التدريبية المتلائمة مع مهارة وكفاءة كل منهم وتعزيز  وتطوير تلك المؤهلات.

 

وتهدف المبادرة إلى  خلق فرص عمل مناسبة لهم والاستفادة من مهاراتهم في مجموعة من البرامج التي تساعد على التنمية الشاملة، في إطار خطة الدولة للاستثمار في العنصر البشري.

 

وطرحت الوزارة استمارة إلكترونية بعنوان "نورت بلدك" على الموقع الرسمي لها على الانترنت، كما تم توزيعها على العائدين من الخارج خلال فترة الحجر بالمدن الجامعية، مما أعطى فرصة كبيرة لعدد أكبر من العائدين لملئ الاستمارة. 

 

وبالتعاون والتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة وفرت الدولة فرص عمل في إطار مبادرة لدعم العائدين من خلال جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر والمشروعات الصناعية كثيفة العمالة،

وكذلك والطيران والتمنية المحلية والتعليم العالي ومؤسسات الدولة المصرية.

 

توفير فرص عمل:

 

وفي أولى ثمار  المبادرة، تم توفير فرص عمل لـ 23 مصريًا  احتجزوا في ليبيا، بعد تنسيق من السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، ونيفين جامع وزير التجارة والصناعة، لإعلان  إتاحة فرص عمل لـ ٢٣ مصرياً العائدين مؤخراً من ليبيا، والذين أعادتهم السلطات المصرية بتوجيهات من القيادة السياسية، حيث يتولى جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر إتاحة فرص العمل سواء من خلال إلحاقهم بالمشروعات الانتاجية أو مساعدتهم في بدء مشروعاتهم الصغيرة ومتناهية الصغر، من خلال توفير الدعم الفني أو التمويل المطلوب لبدء هذه المشروعات.

 

فرص عمل بالمنطقة التجارية:

 

وقعت وزيرة الهجرة، والمهندس أشرف دوس رئيس مجلس إدارة شركة "فيرن برو جلوبال" للاستثمار؛ وأحد المصريين بالخارج المشاركين في مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، بروتوكول تعاون بين وزارة الهجرة والشركة، لتوفير فرص عمل وتشغيل للعمالة من المصريين العائدين من الخارج، كوسيلة من ضمن الوسائل التي تعمل عليها وزارة الهجرة لتوفير فرص عمل للعائدين

من الخارج بسبب تأثر الدول التي كانوا يعملون بها في إطار المبادرة.

 

وعلى الفور تتضمن البروتوكول توفير فرص عمل للعائدين

من الخارج من أبناء محافظة الغربية محل المشروعات المملوكة للشركة وعلى رأسها المنطقة التجارية واللوجيستية بمحافظة الغربية "داون تاون دلتا" والتي تعد أول وأكبر منطقة تجارية ولوجيستية على مستوى محافظات مصر، وفقًا لاحتياجاتها والوظائف الشاغرة لديها.

 

بداية ديجيتال:

 

حرصت وزارة الهجرة على توفير تدريبات مهنية للشباب المصري والعمال العائدين من سوريا، حيث أطلقت الوزارة  وبرنامج الأغذية العالمي منصة التعليم الإلكتروني "بداية ديجيتال" وستوفر المنصة الجديدة دورات تدريب مهنية لبناء مهارات الشباب المصري والعمال المصريين العائدين من الخارج الذين فقدوا وظائفهم مؤخرًا بسبب جائحة كورونا (كوفيد-19)، وستتولى الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري تقديم الدورات التدريبية باعتبارها أحد الشركاء الرئيسيين لبرنامج الأغذية العالمي وشريك في هذه المبادرة المشتركة، وذلك ضمن الوسائل التي توفرها الوزارة لتحقيق البدائل الآمنة للهجرة غير الشرعية.


خطط لإستيعاب العمالة المصرية:

 

كشفت وزارة الهجرة عن قيامها  بخطة عمل  تعتمد على استيعاب عمالة المصريين العائدين من الكويت،  بالتنسيق والتعاون بينها وين وزارة التخطيط، من خلال وضع   آلية للتعامل مع المصريين العائدين الذين كانوا من العالقين المتجهين إلى دولة الكويت، على إثر الإغلاق العام بسبب فيروس كورونا،  وتركز الخطة  على توفير فرص عمل بالمشروعات القومية، إضافة إلى الجهود المعلنة والمستمرة لمبادرة "نورت بلدك "بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة عبر جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأيضا طرح فرص عمل من خلال رجال الأعمال.

 

إنشاء صندوق رعاية المصريين بالخارج:

 

جاء صندوق رعاية المصريين بالخارج ليسهم في حل أزماتهم، وقد أكدت وزيرة الهجرة، في تصريحات لها،  أنه تم الانتهاء من قانون الهجرة والذي يتضمن بداخله إنشاء صندوق لرعاية المصريين بالخارج، والذي يتضمن كل مجالات رعاية الحالات الطارئة للمصريين بالخارج.

 

اقرأ أيضًا:

آلية إجراء امتحانات الطلاب المصريين في الخارج (تفاصيل)