رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد انطلاق فعالياتها بحضور مكرم ووزير الاعلام..

وزارة الهجرة تعرض فيلم قصير لمبادرة "اتكلم مصري" للمصريين بالخارج

وزارة الهجرة تعرض فيلم قصير لمبادرة اتكلم مصري للمصريين بالخارج
كتبت: رقية عبد الشافي

عرضت وزارة الهجرة قبل قليل فيلم وثائقي قصير عن أبناء الجيلين الثاني والثالث من أبناء طيور مصر المهاجرة في الخارج، روت أحداثه كيف نشأت فكرة مبادرة "اتكلم مصري"، والتي انطلقت بالأساس حينما كانت السيدة وزيرة الهجرة تقوم بزيارات خارجية وتلتقي بالجاليات المصرية وتتحدث إليهم وكانوا يعبرون عن رغبتهم الشديدة في أن يتعلم أولادهم اللغة العربية بسبب صعوبة في التواصل معهم وتعريفهم بوطنهم ومقدراته، وكذلك تفاصيل المبادرة وما تتضمنه من أفلام كرتون وفيديوهات تعليمية وتفاعلية.


كما استعرض الفيلم عدة كلمات وجهها أبناؤنا بالخارج، يعربون فيها عن دعمهم للمبادرة من خلال

التعبير عن مدى حبهم وانتمائهم لوطنهم مصر وشغفهم الدائم بالتحدث باللهجة المصرية التي يصعب التخلي عنها مهما بعدت المسافات.


وبدأت قبل قليل فعالية الإطلاق الرسمي  لمبادرة "اتكلم مصري"، وهي المبادرة التي تدشنها وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج في إطار جهود الدولة المبذولة لنشر الوعي الثقافي والقومي بين أبناء الشعب المصري وخاصة المقيمين بالخارج، إيمانا من الوزارة بأهمية ربط أبناء المصريين بالخارج بالوطن وبمفهوم الدولة والأمن القومي، وذلك لإتاحة الفرصة للشباب المصري بالخارج

لاكتشاف وطنهم الأم مصر.


وتشهد الفعالية حضور كل من السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، والدكتور أسامة هيكل وزير الإعلام، والدكتور هشام عزمي الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة، ولفيف من الشخصيات العامة والإعلاميين وكتاب الرأي.


وتستهدف مبادرة " اتكلم مصري" ترسيخ مفهوم الهوية المصرية في أبناء مصر بالخارج من خلال تعليم اللغة العربية بشكلها المصري البسيط، للأجيال الناشئة من المصريين بالخارج، ويتم العمل خلالها على تقديم محتوى بسيط يتناسب مع هذه الفئة العمرية، في شكله ومضمونه بالاعتماد على نشر الكلمات العربية الشائعة، وتعليم أحرف اللغة العربية كذلك عمليات الدمج بين هذه الأحرف كي نصل لمرحلة تكوين الكلمة، من خلال أنشطة تفاعلية للأطفال ويشارك فيها أعضاء الأسرة، إضافة إلى خلق قصص وأغان وفيديوهات تتضمن هذا المحتوى.