رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مدير بيت العائلة المصرية بلندن: السيسي أنقذ مصر من براثن الإرهاب

مدير بيت العائلة المصرية بلندن: السيسي أنقذ مصر من براثن الإرهابإشادة السيسي بأبناء الجالية
كتبت - شربات عبد الحي

وجه مصطفى رجب المنسق العام للمجلس المصري في المملكة المتحدة، ومدير بيت العائلة المصرية بلندن، الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، على كلماته الطيبة التي نشرها على صفحته الخاصة، خلال وجوده ببريطانيا.

 

 

وأكد "رجب"، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن الجالية المصرية ببريطانيا، توجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا إن وجوده في بريطانيا، كان بمثابة العيد الوطني للمصريين، مشيرًا إلى أن أبناء الجالية، لم يمنعهم البرد الشديد، أو وجود الجماعات الإرهابية، لافتًا إلى أن نزولهم إلى الأراضي البريطانية، هو حبًا للرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي أنقذ مصر من براثن الإرهاب، والعناصر السوداء.

 

 

وأشار أن المؤسسين لهذة الوقفة بمشاركته، الوطنية ماجدة صقر، مصطفي رجب،

جلال دردير، شنوده شلبى، سعيد عيطة، خالد صفى الدين، شوقى ابو شامه، ديدى عيد، مرڤت جويد رافائيل شلبى، جمال الجمل، تميم جويد.

 

 

ويذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، الإثنين الماضي، أعرب عن سعادته، بحفاوة استقبال أبناء الجالية المصرية له في لندن.

 

 

وقال الرئيس السيسي عبر صفحته على "تويتر": «سعدت اليوم كثيرا بحفاوة استقبال أبناء الجالية المصرية بلندن خلال مشاركتي في فعاليات قمة إفريقيا – بريطانيا للاستثمار".

 

وأضاف الرئيس: "هم مصدر فخر ونموذج ملهم في الانتماء، وصورة مشرفة لمصر بالخارج".

 

 

 

وفي سياق آخر، تقدم الدكتور مصطفى رجب، بخالص التهنئة

لوزير الداخلية، اللواء محمود توفيق، والشعب المصري، بذكرى عيد الشرطة الـ68، مؤكد أن رجال وجنود الشرطة قدموا العديد من الملاحم الوطنية لحماية الشعب ومقدراته، والعمل على حفظ الأمن والاستقرار.

 

وقال "رجب"، لقد استطاع رجال الشرطة، في استرداد الدولة المصرية، من أيادي إرهابية، كانت تريد إضعافها، وزعزعة أمنها وأمانها لصالح أهدافها الخبيثة، مؤكدًا أن رجال الشرطة البواسل، قدموا نماذج إيجابية في المجتمع، من خلال التضحية بأرواحهم فداءً لهذا الوطن العظيم، في محاربة قوى الشر والفساد.

 

وتابع لا شك أن القوات المسلحة والشرطة المصرية خط الدفاع الأول لمصر وحدودها ومكتسباتها، وسعيهم الدائم لتوفير المناخ الملائم للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مضيفًا أن رجال الشرطة سطروا بدمائهم وبسالتهم وشجاعتهم صفحات مجد وفخر، في تاريخ الوطنية المصرية العريقة، والتي لن ينساها كل مصري عاش وتربى على تراب تلك الأرض الطاهرة المحفوظة بفضل جهود أبنائها وشجاعتهم.