رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاتحاد الأفريقي يرد على دعوى نزاع الحدود البحرية بين الصومال وكينيا

الاتحاد الأفريقي يرد على دعوى نزاع الحدود البحرية بين الصومال وكينياالسفيرة نميرة نجم المستشار القانوني للاتحاد الأفريقي
:كتبت- أنس الوجود رضوان

قامت السفيرة د.نميرة نجم، المستشار القانوني للاتحاد الأفريقي بالرد على الأسئلة القانونية التى طلبها مجلس السلم والأمن الأفريقي، حول عدد من المسائل الخاصة المتعلقة بالدعوى وإجراءات التقاضى القانونية والمرحلة الراهنة من نظر دعوى نزاع الحدود البحرية بين جمهورية الصومال الاتحادية وجمهورية كينيا .

جاء ذلك أثناء جلسة اجتماع مجلس السلم والأمن في منظمة الاتحاد الأفريقي الخميس الماضي.
وصرحت السفيرة أن مجلس السلم والأمن الأفريقي قد أصدر بيانًا بشأن النزاع  في اجتماعه لمناقشة ترسيم الحدود البحرية بين الصومال وكينيا.
أشار فيه إلى الأحكام ذات الصلة من القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي وبروتوكول مجلس الأمن، فيما يتعلق بحسن الجوار وتعزيز السلام والأمن والاستقرار في القارة،

لا سيما من خلال تعزيز الحلول الأفريقية للمشاكل الأفريقية، بما في ذلك استخدام برنامج حدود الاتحاد الأفريقي.

وأشارت السفيرة أن المجلس أثنى في بيانه على جمهورية الصومال الاتحادية وجمهورية كينيا لإسهامهما في تعزيز السلام والأمن والاستقرار في أفريقيا، ولا سيما في القرن الأفريقي.
وأضافت نجم، أن بيان المجلس دعا بقوة جمهورية الصومال الاتحادية وجمهورية كينيا إلى متابعة وتكثيف ارتباطاتها بهدف إيجاد حل ودي ومستدام لنزاعهما على الحدود البحرية؛  في هذا الصدد، يدعو الطرفين إلى الامتناع عن أي عمل قد يهدد حسن الجوار القائم بين البلدين.
وأكدت المستشار القانوني، أن بيان المجلس طلب من رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي أن يستغل على وجه السرعة مساعيه الحميدة، إما شخصياً أو من خلال تعيين مبعوث خاص للمشاركة مع الأطراف من أجل إيجاد تسوية ودية ومستدامة، بالتشاور والتعاون مع الآليات الإقليمية ذات الصلة .
كما أوضحت نجم، أن بيان المجلس طالب أيضًا من رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي تقديم تقارير منتظمة إلى المجلس حول جهوده وتطور الموقف، وقرر المجلس إبقاء المسألة قيد نظره الفعلي.
صدر البيان بعد مداولات المجلس واستماعه لتقرير مفوض السلم والأمن، السفير الجزائري إسماعيل شرقي الذى أدلى به نيابة عنه القائم بأعمال مدير السلام والأمن بالنيابة، وذلك بعد الاستماع إلي الكلمة التي قدمها عبدالقادر أحمد خير عبدي وزير الدولة للشئون الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية الصومال الاتحادية ،و السفير كاثرين موانغي، الممثل الدائم لكينيا لدى الاتحاد الأفريقي .
 

Smiley face