رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول ببنك الإسكندرية بعد عودته من السودان: وزيرة الهجرة قدمت دورًا إنسانيًا

مسئول ببنك الإسكندرية بعد عودته من السودان: وزيرة الهجرة قدمت دورًا إنسانيًا
كتبت- انس الوجود رضوان

استقبلت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ياسر إبراهيم لاشين، رئيس اللجنة النقابية ببنك الإسكندرية، الأمين العام المساعد بالنقابة العامة للتأمينات والأعمال المالية بجمهورية مصر العربية، الذي كان ضمن وفد النقابة العامة المشكل من 6 أفراد كانوا عالقين بالسودان، بسبب الأحداث الأخيرة التي مرت بها الخرطوم، وكان اللقاء في حضور السيد عبدالله حسني، الأمين العام للجنة النقابية ببنك الإسكندرية.

رحبت وزيرة الهجرة ياسر إبراهيم لاشين بعودته سالما إلى أرض الوطن، مؤكدة أن الدولة المصرية تقف خلف أبنائها في كافة الدول، وهذا هو حق أبنائها عليها، وواجبها نحوهم.

وتقدم ياسر إبراهيم لاشين الشكر لوزيرة الهجرة ولفريق العمل في الوزارة على جهدهم، وتواصلهم مع كافة الجهات المعنية حتى عودتهم إلى أرض مصر، مؤكدا أن ما قامت به وزيرة الهجرة نفخر به كمصريين فهي لم تقوم بدور وظيفي ولا روتيني،

ولكنه دور إنساني محترم وإحساس بشعبها، مضيفا: "اليوم جئنا نبلغ شكرنا وتقديرنا للوزيرة ولفريق العمل معها".

وقال لاشين إنه كان متواجدا في السودان ضمن وفد مشكل من 6 أفراد لحضور مؤتمر الولايات الإقليمية للمصارف والضرائب والأعمال المالية بالخرطوم، بناء على دعوة رسمية، وذلك في إطار البروتوكول بين النقابة العامة للتأمينات والأعمال المالية بمصر واتحاد المصارف والضرائب والأعمال المالية بالسودان، وأضاف أنه فور قيام الأحداث الأخيرة بدولة السودان الشقيق، اتخذت عدة قرارات منها إغلاق المجال الجوي والبري والبحري متزامنا مع موعد الطيران الخاص بعودتهم إلى مصر، ونظرا لتطبيق حظر التجول بالعاصمة الخرطوم، فقد كان من الصعب التحرك، مشيدا بموقف الأشقاء السودانيين من لجنة البنوك والمصارف لتواجدهم بجانبهم حتى وصول ممثل السفارة

المصرية لهم ومغادرتهم، وأشار لاشين إلى أنه بمجرد علم وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم بالموقف الخاص بهم، قامت بمجهود وافر في الاتصال بالسفارة المصرية بالخرطوم مباشرة والتواصل مع وزير الطيران، مشيدا بتحرك السفارة المصرية وإرسال مندوب منها للفندق محل إقامتهم عدة مرات، فضلا عن التواصل المستمر من فريق عمل وزارة الهجرة.

وأعرب السيد إبراهيم لاشين عن شعوره والوفد المرافق له بالفخر بأنهم مصريين لما لمسوه من اهتمام من دولتهم، وذلك عقب فترة اضطراب بسبب الأحداث، مشيرا إلى أنه تم نقلهم عبر أول طائرة استثنائية أقلعت من السودان برفقة عدد من الطلاب المصريين الدارسين هناك ووفود من الدول الأخرى، الذين شهدوا هذا التعامل من الدولة، فكان الأمر بمثابة رسالة احترام للعالم كله بأن دولتنا تقف بجانبنا، ولفت لاشين إلى أنه عند وصولهم إلى مطار القاهرة، كان في انتظارهم ممثلا عن وزارة الطيران لاستقبالهم، بناء على تواصل وزارة الهجرة مع وزارة الطيران، وقام بتسهيل كافة الإجراءات.

وفي نهاية اللقاء أهدى السيد إبراهيم لاشين، السفيرة نبيلة مكرم، درع تكريم، لما قامت به من جهد لتسهيل عودتهم إلى أرض الوطن.