رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالصور.. تطبيق حد الحرابة على لص حاول سرقة جثة بالشرقية

المحـافظـات

الأربعاء, 24 يونيو 2015 14:33
بالصور.. تطبيق حد الحرابة على لص حاول سرقة جثة بالشرقية تنفيذ حد الحرابة
الشرقية - بوابة الوفد - محمود الشاذلى :

فى واقعة لم تعد الأولى من نوعها بمحافظة الشرقية، طبق عدد من أهالى قرية طاروط التابعة لمركز الزقازيق، بمحافظة الشرقية، حد الحرابة، ظهر اليوم، على لص فى نهار رمضان بعدما امسكوا به حال قيامه بسرقة جثة دكتور قلب وأوعية دموية من المقابر بالقرية، حيث قام الأهالى بالتعدى عليه بالضرب المبرح وقرروا الانتقام منه بشنقه وتعذيبه وحرقه، حتى لفظ انفاسه الأخيرة.

تلقى اللواء مليجى فتوح مليجى، مدير أمن الشرقية، إخطاراً من العميد عبد الله محمود مأمور مركز شرطة الزقازيق، يفيد بلاغا بقيام العشرات من قرية طاروط بضبط لص يدعي "عبد الله"30 سنة أثناء قيامه بفتح مقبرة الدكتور حسنى عيد عابد، دكتور القلب والأوعية

الدموية، فى محاولة لسرقتها، فشاهده أحد الأهالي وقام بإخطار الآخرين الذين حضروا، وقرروا الانتقام منه، والتعدي عليه بالضرب المبرح، حتي لفظ أنفاسه الأخيرة.

على الفور توجهت قوة من مباحث مركز الزقازيق، بإشراف اللواء مليجى فتوح مليجى، مدير الأمن، و اللواء محمد مسعود حكمدار المديرية، وتبين أن المجني عليه يدعي "عبد الله" . خ . أ 28  سنة عاطل وسبق اتهامه في 4 قضايا سرقات، وحال مشاهدة العديد من النسوة بالقرية وصول قوات الشرطة انهالوا بإطلاق الزغازيد ونقل الجثمان،فيما ردد  العديد من الأهالي والشباب هتافات "تسلم

الأيادي" تعبيرا عن فرحتهم في التخلص إلي الأبد من المسجل.

وقررت قوات الشرطة أن تنقل الجثة لبشاعتها باستخدام سيارة الشرطة "البوكس" إلى مستشفى الأحرار ، تحت تصرف النيابة.

وقد روى دسوقى هاشم أحد شهود العيان بالقرية، أن القتيل اعتاد سرقتهم وترويعهم واليوم، شاهده أحد الأهالي يقوم بفتح مقبرة طبيب لسرقتها، لكي يبيعها، لأنه معتاد على فتح المقابر، وبعد ذلك تجمع العديد من الأهالي وانهالوا عليه بالضرب وطبقوا عليه حد الحرابة.

وقررت النيابة العامة بمركز الزقازيق بإشراف المستشار أحمد دعبس المحامي العام الأول لنيابات جنوب الشرقية، تشريح الجثمان لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية وتحريات المباحث حول الواقعة وتحديد دور مرتكبيها.

الجدير بالذكر ان محافظة الشرقية، شهدت العديد من وقائع تنفيذ حد الحرابة، ما بين لصوص ومسجلي خطر ، فيما شهدت واقعة مؤسفة لتطبيق حد الحرابة على مريض نفسى.

أهم الاخبار