رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محافظ دمياط: الرئيس كلّف أكثر من جهة لتنفيذ مشروع "مدينة الأثاث"

المحـافظـات

الاثنين, 22 يونيو 2015 13:31
محافظ دمياط: الرئيس كلّف أكثر من جهة لتنفيذ مشروع مدينة الأثاثد. إسماعيل عبدالحميد طه
دمياط - بوابة الوفد - هشام الولى

"حلم دمياط يتحقق على أرض الواقع بإنشاء مدينة للأثاث".. بهذه الكلمات استهل الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط لقاءه بأعضاء الغرفة التجارية ورجال الأعمال والإعلاميين حيث شرح المحافظ المخطط المبدئي لإنشاء مدينة دمياط للأثاث على مساحة 331 فدانًا بالمدخل الشرقي لمدينة دمياط، مشيراً إلى الاستجابة الكاملة التي لاقاها المشروع من الحكومة بداية من موافقة مجلس الوزراء على قرار التخصيص حتى صار المشروع أحد التحديات القومية التي يتبناها رئيس الجمهورية ضمن أولويات المشروعات الاقتصادية الملحة. 
وقال المحافظ إن الرئيس كلف أكثر من جهة اقتصادية عاملة بالإضافة لوزير الصناعة والتجارة والهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان بالحضور إلى محافظة

دمياط للبدء في تنفيذ المشروع، حيث يرى الرئيس محافظة دمياط عاصمة اقتصادية كبرى ونموذجًا هائلًا للنجاح والإنتاج، وأن هذا المشروع هو واحد من أهم المشروعات العملاقة التي يمكن أن تقلب الموازين في صناعة الأثاث على المستوى العالمي. مؤكداً بأن الرئيس سوف يزور دمياط لرؤية المدينة عقب الانتهاء من افتتاح قناة السويس الجديدة.
وأضاف المحافظ أن القيادة السياسية قد أعطت دفعة قوية للمشروع، حيث تشهد الفترة القادمة نشاطاً مكثفاً من السفارات والبعثات الدبلوماسية بالخارج للترويج لهذه الصناعة الحرفية النادرة من يد
الصانع الدمياطي على المستوى الدولي وتسويقها بكافة دول العالم .. 
وأشار المحافظ إلى أن الاستثمارات في المدينة مطروحة بكافة أشكالها والتي من الممكن أن تحول هذه المنطقة إلى منطقة حرة عالمياً كنموذج راقى لتسويق صناعة الأثاث.. وحث المحافظ أعضاء الغرفة التجارية لدعوة مواطنى المحافظة للاكتتاب العام لإنشاء شركة مساهمة عملاقة لتنمية صناعة الأثاث فى مواجهة آليات ومتغيرات السوق المحلية والدولية.
جاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقده محافظ دمياط بأعضاء الغرفة التجارية ورجال الأعمال ووفد الإعلاميين والصحفيين، حيث قام المحافظ بأداء العرض التقديمي لمدينة دمياط للأثاث .. واستهله بعرض نماذج من أعمال الأويما والفن الراقي لصناعة الأثاث الدمياطي، موضحاً به أرض المشروع والموقع الجغرافي الفريد الذي يتوسط الطريق الدولي الساحلي وطريق دمياط بورسعيد ومخطط تقسيم المدينة حيث يوفر المشروع حوالي 120 ألف فرصة عمل.

 

 

أهم الاخبار