رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

11 قرية تنتظر الموت.. في فاقوس

المحـافظـات

الخميس, 04 يونيو 2015 16:11
11 قرية تنتظر الموت.. في فاقوسمكاتبات تؤكد نزع ملكية الأرض وإدراج المشروع منذ عامين
الشرقية – بوابة الوفد :ياسر مطري

يعيش أهالي 11 قرية بمركز فاقوس مأساة غريبة.. مياه المجاري أغرقت منازلهم، وتسربت الي أراضيهم فقتلت الحرث والزرع وأمام هذا الخراب استغاث الأهالي بالمسئولين طالبين إقامة مشروع صرف صحي بالقري المنكوبة.

ولسنوات عديدة كرر أهالي القري استغاثاتهم ولكن أحد من المسئولين لم يرد، وبعد سنوات طويلة من الصراخ الذي لم يسمعه أحد، قرر الأهالي إقامة مشروع الصرف الصحي علي نفقتهم الخاصة، تبرعوا بالأرض التي ستقام عليها محطات وعندها «انكسفت» الحكومة واعتمدت 100 مليون جنيه من أموال المنحة المخصصة لمثل تلك المشروعات للبدء في إقامة المشروع، ولكن مر عامان ولم يجن الأهالي سوي الكلام فقط!

وقال محمد فوزي إسماعيل رئيس اللجنة الشعبية المشرفة علي مشروع الصرف الصحي لهذه القري، إن أهالي قري الهيصمية، الصوالح، سوادة، النمروط، منزل نعيم، الأخميين، الروضة، الحجاجية المستجدة، الحجاجية القديمة، الخطارة الصغري والجعافرة، خاطبوا جميع جهات الدولة لحمايتهم من خطر مصرف بحر البقر مصدر التلوث الأول لقراهم والذي أدي الي تشبع الأراضي الزراعية بمياه الصرف وارتفاع منسوب المياه الجوفية ما أدي الي تلف

المحاصيل الزراعية وتهديد منازلهم بالانهيار.

وأضاف نبيل عبدالحميد رئيس جمعية تنمية المجتمع بقرية الصوالح بأنهم بعدما شعروا بعدم اهتمام المسئولين بالخطر الذي يهددهم قرروا البدء في مبادرة جادة تهدف لتوفير قطعة أضر لإقامة محطة معالجة لمياه الصرف الصحي، وذلك للضغط علي الحكومة في توفير المبالغ المالية لإقامة هذه المحطة وعمل خطوط انحدار ومحطات رفع.

ويستكمل تهامي عبدالمنعم شلبي - من أهالي قرية سوادة: قررنا تشكيل لجنة لجمع تبرعات الأهالي وهو ما توج بتجميع ثلاثة ملايين جنيه بالجهود الذاتية من أهالي هذه القري، تمكنوا من خلاله شراء قطعة أرض مساحتها 10 أفدنة بحوض الزعفراني أمام قرية الحجاجية المستجدة التابعة للوحدة المحلية بالصوالح وبالفعل صدر قرار تخصيص لإقامة المحطة حمل رقم 7423 لسنة 2012 ومنذ ذلك الحين لم يحرك ساكنا ولم نر أي بادرة أمل من الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي أو المحافظة في

إقامة المحطة أو خطوط الانحدار أو محطات الرفع.

ومن جانبه أكد محمد شحاتة رئيس الوحدة المحلية بالهيصمية بمركز فاقوس بأنه تم تدبير 100 مليون جنيه كاعتماد مالي لتنفيذ مشروع الصرف الصحي في 11 قرية بتمويل من برنامج IWSPI الخاص بتحسين خدمات مياه الشرب والصرف الصحي والمساهمة في حماية البيئة وذلك عن طريق خفض تأثير تلوث مياه الصرف الصحي علي جودة المياه.

وتابع أن البرنامج الذي تمت الموافقة عليه في نهاية 2023 ويتضمن إنشاء محطة معالجة بطاقة 40 ألف متر مكعب يوميا بقيمة 40 مليون جنيه وإنشاء 13 محطة رفع وخطوط انحدار ضمن خطة الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي للعام المالي 2013/2014، وذلك بمعدل محطتين في كل من الوحدة المحلية بسوادة والوحدة المحلية بالهيصمية ومحطة رفع واحدة في قري: الصوالح، النمروط، منزل نعيم، الأخميين، الروضة، الحجاجية المستجدة، الحجاجية القديمة، الخطارة الصغري والجعافرة.

وأشار محمد فوزي إسماعيل رئيس اللجنة الشعبية المشرفة علي مشروع الصرف الصحي بهذه القري، علي أن العالم المالي الثاني قارب علي الانتهاء دون أن تقوم الهيئة استلام الأرض المقرر إقامة محطة المعالجة عليها وكذلك لم يتم البدء في عمل شبكات الانحدار أو محطات الرفع.

نناشد المهندس مصطفي مدبولي وزير الإسكان أن يصدر تعليماته بالبدء في تنفيذ المشروع الذي طال انتظاره وتم نزع ملكية الأرض المخصصة له.

 

أهم الاخبار