رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

افتتاح مقابر ملوك وملكات الفراعنة "ليلًا" أمام سياح الأقصر

المحـافظـات

الثلاثاء, 21 أبريل 2015 12:58
 افتتاح مقابر ملوك وملكات الفراعنة ليلًا أمام سياح الأقصر
الاقصر - بوابة الوفد - اسماء حمودة

شرعت سلطات محافظة الأقصر فى الإعداد لافتتاح مقابر ملوك وملكات ونبلاء ونبيلات الفراعنة فى غرب المدينة أمام السياح ليلا ، وذلك للمرة الأولى فى تاريخ المدينة الغنية بمعابد ومقابر وكنوز المصريين القدماء .

وقال محافظ الأقصر محمد بدر أنه يجرى التنسيق مع وزارة الاثار وقطاع الآثار المصرية فى المحافظة لإضاءة المزارات الأثرية فى غرب المدينة وفتحها للزيارة أمام السياح قبيل بدء الموسم السياحى الجديد الذى ينطلق فى شهر أكتوبر المقبل.

وأشار إلى أن ذلك فى إطار خطة تستهدف تنويع المنتج السياحي للأقصر، واستعادة التدفقات السياحية مجددا إلى المعالم الأثرية والسياحية بالمحافظة ، ووضع مزيد من المزارات الأثرية على الخريطة السياحية للمحافظة .

كما أعلن محافظ الأقصر عن الإعداد

لافتتاح معبد المدامود التاريخى مركزاً من مراكز عبادة إله الحرب والضراوة فى مصر القديمة "مونتو"، ومن أهم الآثار التي بها؛ معبد شيد فى عهد الملك سنوسرت الثالث، والواقع فى شمال شرق المدينة أمام السياح، ووضعه على الخريطة السياحية للمرة الأولى.

ويأتى افتتاح معابد ومقابر الفراعنة غرب الأقصر ليلا؛ استجابة لمطالب الأوساط السياحية، تفاديا لارتفاع درجات الحرارة نهارا فى المنطقة، ومواجهة ظاهرة تراجع كثير من السياح عن زيارة آثار البر الغربي بسبب شدة آشعة الشمس، وجذب مزيد من السياح لتلك المناطق التي تعد أغنى مناطق العالم بالآثار وبمعالم التراث الإنسانى

العالمي.

وتعد فكرة فتح آثار البر الغربي للزيارة ليلا- بحسب قول محافظ الأقصر- جاءت للاستفادة من تنفيذ مشروع إضاءة جبل القرنة الذي تكلف 56 مليون جنيه، وكان من بين أهدافه؛ أن تفتح مزارات المنطقة في المساء، إلا أنه حتى الآن- وبالرغم من إضاءة الجبل-؛ لم يتم العمل بمقترح فتح آثار المنطقة ليلا.

كما أن فتح الآثار ليلًا؛ سيساهم إلى حد كبير في زيادة نسبة السياحة الوافدة إلى الأقصر وكذلك سيساعد فى تنمية البر الغربي بصفة خاصة والذي يضم أكثر من عشرة أماكن للزيارة لم يستغل منها للزيارة إلا القليل لسوء التخطيط.

وتمنى المحافظ،  مد فترة الزيارة مساء وإن كان لا يسمح الوقت في هذه الأيام ؛ فعلى الأقل يتم تأخير الزيارة مساء بمعبد الملكة حتشبسوت وتمثالي ممنون حتى تكون خطوة إيجابية بعد الثورة، وتكون رسالة للعالم توضح اهتمامنا بالتخطيط لأهم الصناعات في مصر، ألا وهى صناعة السياحة.

أهم الاخبار