دمياط تحتفل بعيد الأسرة لتكريم الأمهات المثاليات

المحـافظـات

الخميس, 19 مارس 2015 13:07
دمياط  تحتفل بعيد الأسرة لتكريم الأمهات المثاليات
دمياط ـ بوابة الوفد ـ هشام الولي:

تحتفل محافظة دمياط بعيد الأسرة حيث سينظم احتفالا كبيرا تحت رعاية د. إسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط لتكريم الأمهات المثاليات والأب المثالي الذي حصل على المركز الثالث على مستوى الجمهورية والأمهات المثاليات على مستوى المحافظة.

الأمهات المثاليات هن: الأولى: سميت محمد الزكي الزيني من قرية الركابية مركز كفر سعد السن 55 عامًا وزوجها بالمعاش وكانت تصنع المفروشات البسيطة تحملت المسئولية منذ بداية حياتها ، حيث كانت أكبر أخواتها الستة بعد وفاة أمها ثم تزوجت لتبدأ رحلة كفاح مع الزوج وتربي أبناءها حتى وصلت إلى بر الأمان ، الابنة الأولى طبيبة صيدلانية والثاني طب بشري والثالث صيدلي.

الأم المثالية الثانية: صفاء محمد أبو رمضان موظفة بمديرية التموين السن 57 عامًا مدة الحياة الزوجية 33 عامًا الزوج بالمعاش، بدأت قصة كفاحها مع ابنها المريض الذي تبرعت له بكليتها حتى تنقذ حياته وقام رعاية أولادها دراسيًا، حيث قاست وعانت من أجل تعلمهم ، الابنة الأولى ( بنظم معلومات ) والابن الثاني (ليسانس تربية E ) .

الأم المثالية الثالثة: زينب فهمي على محمود من السنانية السن 60 عاما مدة الحياة الزوجية 34 عاما الزوج فلاح ، لديها 4 أبناء ، الابنة الأولى دبلوم والثانية تقرأ وتكتب والثالث يقرأ ويكتب والرابعة من ذوي الاحتياجات الخاصة (مكفوفة) حاصلة على ليسانس آداب وتحضر للماجستير ، بدأت قصة كفاحها وتحملها المسئولية في رحلة كفاح مع ابنتها عندما اكتشفت عدم إبصارها فحرصت على دمجها في المجتمع وتعليمها ومراعاة أسرتها والكفاح معهم ولا زالت .

الأب المثالي: محمد محمد الحسيني النحاس السن 71 عامًا من مدينة السرو المهنة فني صيانة بإحدى المدارس بالمعاش، مدة  الحياة الزوجية 41 عاما، بدأت قصة كفاحه مع عائلته حيث كان الابن الأكبر وتحمل المسئولية مع أبيه في تربيه أخوته وشارك في حرب اليمن و67 و73، قام بتربية أخوته وألحقهم بمراحل التعليم المختلفة بعد حرمانه منه ، ثم بدأ كفاحه مع أسرته فعمل ليل نهار حتى يصل بأبنائه إلى بر الأمان ، الابن الأول (بكالوريوس هندسة) والثاني (بكالوريوس علوم) والثالث (بكالوريوس طب بيطري).

أهم الاخبار