الأم المثالية بالسويس تطالب بعلاج حفيدتها

المحـافظـات

الأربعاء, 18 مارس 2015 11:52
الأم المثالية بالسويس تطالب بعلاج حفيدتهاالأم المثالية بالسويس مع أحفادها
السويس - بوابة الوفد - عبدالله ضيف:

أعربت كوثر محمود أحمد, الفائزة بلقب الأم المثالية بالسويس لعام 2015, فى المسابقة التى نظمتها وزارة الشئون الاجتماعية ومديرياتها بمحافظات الجمهورية, عن سعادتها البالغة بفوزها بلقب الأم المثالية, ليس من أجل نفسها, بل من أجل حفيدتها الطفلة المريضة آلاء محمد هاشم, التلميذة بالصف السادس الابتدائي, والمريضة بصمام مقفول في القلب.

وأوضحت أنها ستجد الفرصة خلال الاحتفالية التي تنظمها وزارة الشئون الاجتماعية للأمهات المثاليات الفائزات على مستوى الجمهورية, والمحدد إقامتها غدًا الخميس بالقاهرة, لمطالبة المسئولين في الاحتفالية بقبول مظلمتها بعلاج حفيدتها على نفقة الدولة, لنشر الفرحة عليها وعلى

بناتها الثلاثة وأزواجهن وأحفادها الستة.

وأشارت الأم المثالية خلال حوارها مع ''بوابة الوفد'' فى منزلها, إلى أنه عقب وفاة زوجها المزارع البسيط منذ حوالى ربع قرن وتركة لها معاشًا ضئيلًا قدرة 100 جنيه فى الشهر وثلاث بنات لم يبلغن سن دخول المدارس, رفضت الزواج مجددا حرصا على أطفالها, وقامت بالعمل كعاملة فى حضانة أطفال أولا, ثم كعاملة فى بعض مساجد السويس بالزوايا المخصصة للسيدات, حتى تمكنت من إعالة أطفالها وإدخالهم المدارس وتربيتهم وتخرجهم تباعًا

بعد حصولهن على شهادات دبلومات تجارة وصنايع وتزويجهن واإنجاب كلا منهن ولد وبنت هم الآء وهاشم للابنة الكبرى ناهد 31 سنة, وآدم للابنة الوسطى ماجدة 29 سنة, وفاطمة وكريم للابنة الصغرى شيرين 27 سنة.

أكدت ماجدة, الابنة الوسطى للأم المثالية, أن والدتها كانت حريصة على رعاية جدها وجدتها بجانب عملها ورعاية أطفالها حتى توفيا, مشيرة إلى أنها قامت نيابة عن نفسها وشقيقتيها بتقديم مسيرة كفاح ولدتهم إلى مديرية الشئون الاجتماعية بالسويس للمشاركة بها في مسابقة وزارة الشئون الاجتماعية لاختيار الأم المثالية لعام 2015.

وأفادت أن سعادتها مع شقيقتيها كانت بالغة عندما قامت وزارة الشئون الاجتماعية بالقاهرة ومديرية الشئون الاجتماعية بالسويس بإخطارهم بفوز ولدتهم بلقب الأم المثالية بالسويس عن عام 2015 وتحديد مواعيد لتكريمها.

أهم الاخبار