رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصرف الصحى يحاصر "الشيخ ضرغام" فى دمياط

المحـافظـات

الثلاثاء, 03 مارس 2015 07:49
الصرف الصحى يحاصر الشيخ ضرغام فى دمياط
دمياط - بوابة الوفد - عبده خليل

رصدت عدسة «الوفد» مأساة سكان قرية الشيخ ضرغام بمركز دمياط من ارتفاع منسوب مياه الصرف الصحى التى أصبحت علامة مميزة للقرية،

حيث يطالبون بمعالجة الوضع لحل أزمتهم التى عانوا منها والتى تكمن فى فيضان مياه المجارى وجريانها بوسط الشوارع مما قد يساهم فى انتشار الأمراض والأوبئة.
«الوفد» التقت عدداً من سكان القرية، حيث أشار حاتم محمود كامل، رئيس لجنة الوفد، بالقرية أن مياه الصرف الصحى تتجمع وتسيل فى شوارع القرية منذ أكثر من عام وتسببت فى روائح كريهة وتلوث بيئى وتكاثر للحشرات ولابد من تدخل محافظ دمياط

اللواء محمد عبداللطيف منصور لحلها.
حيث تتجمع المياه من بيارات الصرف الصحى وتفيض غرب وشرق الطريق الرئيسى للقرية والذى أصبح مهدداً بالانهيار فى أى لحظة. وأضاف: الأسبوع الماضى تحركت قوة من إدارة مرور دمياط لمعاينة السقوط الأرضى الذى وقع بالطريق المؤدى إلى مدينة عزبة البرج وقرية الشيخ ضرغام، حيث أكدت المعاينة المبدئية أن السبب فى الانهيار يعود بالدرجة الأولى إلى وجود انزلاق أرضى بسبب كثرة طفح مياه الصرف الصحى. وأضاف تقرير المعاينة
المبدئية بالانهيار ازدياد طوله ليصل إلى 6 أمتار بعمق نحو متر وتم تغطيته بالأخشاب لإعادة تسيير حركة المرور، وأشار محمد إبراهيم نوارج أنهم يقومون باستقدام أكثر من 5 سيارات لكسح المياه بالشارع يومياً من خلال بعض الجرارات الزراعية الخاصة بأحد المزارعين بالقرية، موضحاً أن عدد مرات الكسح لم تعد تكفى، مشيراً إلى أن هذا الأمر أصبح متكرراً بصفة شبه يومية الأمر الذى أثار غضب الأهالى وطالب المئات من المواطنين بالقرية بإقالة اللواء أحمد مجاهد، رئيس مجلس ومدينة دمياط، بعد رفضه زيارة القرية كما طالبوا المسئولين بصيانة غرف الصرف الصحى بعدما تسببت فى طفح مياه الصرف بالشوارع وتسبب فى حالة من الرعب والهلع للأهالى بسبب الخوف من انهيار منازلهم فوق رؤوسهم.

أهم الاخبار