أحزاب الأقصر تحدد مطالبها من المحافظ الجديد

المحـافظـات

السبت, 07 فبراير 2015 15:53
أحزاب الأقصر تحدد مطالبها من المحافظ الجديدعباس حزين
الأقصر – حجاح سلامة

وجهت اللجنة الشعبية لدعم ومناصرة القضايا الوطنية وأحزاب الشعب الجمهورى والوفد وحراس الثورة وغرفة وكالات وشركات السفر والسياحة بالمحافظة الشكر لمحافظ الأقصر السابق اللواء طارق سعد الدين على ما بذله من جهود خلال توليه لمنصب المحافظ، ونجاحة فى الحد من الأزمة السياحية،

وتوفير اعتمادات بلغت أكثر من 900 مليون جنيه لمشروعات الصحة ومياه الشرب والصرف الصحى بمدن ومراكز المحافظة.
وطالب جمال عبد الصادق أمين حزب الشعب الجمهورى وعباس حزين سكرتير عام لجنة الوفد العامة وضياء البتيتى أمين حزب حراس الثورة وشعبان هريدى عضو الهيئة العليا لحزب الوفد ومحمد صالح منسق اللجنة الشعبية لدعم ومناصرة القضايا الوطنية من الحكومة دعم المحافظ الجديد الدكتور محمد بدر وسلطات المحافظة

بالاعتمادات المالية اللازمة لاستكمال تنفيذ مشروعات ومحاور مخطط تحويل الأقصر إلى أكبر متحف مفتوح في العالم الذي وضعت محاوره بمعرفة البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، ويهدف لتحقيق تنمية مستدامة اقتصاديًا وسياحيًا واجتماعيًا وثقافيًا على أرض الأقصر التي يأتي في مقدمتها استكمال مشروع كشف وإحياء طريق الكباش الفرعوني الذي يربط بين معبدي الأقصر والكرنك بطول 2700 متر في مقدمة المشروعات التي تعثر العمل بها، وتحتاج إلى اعتمادات مالية لاستئناف العمل بها مجددًا بجانب إحياء مشروع وضع مدينتي إسنا وأرمنت التاريخيتين على الخريطة السياحية واستكمال المشروعات التي توقفت بهما.
كما طالبوا المحافظ الجديد بوضع حلول عاجلة لأزمة عربات الحنطور والباعة الجائلين في ميدان أبو الحجاج ومنطقة شرق السكة، وتوفير بديل مناسب لهؤلاء الباعة وإعادة تسكينهم في ذات المواقع بعد تطويرها وإقامة أكشاك ملائمة بها مع إقامة سور يحيط بساحة سيدي أبوالحجاج لحمايتها، وقامة أكشاك حضارية لتسكين الباعة المتواجدين بها وفرض رسم دخول بسيط على الزوار بجانب فرض إيجارات على الباعة الجائلين بعد إعادة تسكينهم بشكل حضاري داخل المنطقة بما يعود بالنفع على صندوق الخدمات بالمحافظة، وينهى أزمة الباعة الجائلين، والعمل على استكمال ما توقف من مشروعات في مجال الصحة ومياه الشرب والصرف الصحي خاصة في مدينتي إسنا وأرمنت والطود والزينية، والعمل على وضع خطة عمل مشتركة بين سلطات المحافظة وزارة السياحة والغرف السياحية المصرية لاستعادة التدفقات السياحية للأقصر مجددًا، وتسيير قوافل إلى البلدان المصدرة للسياحة للتأكيد على أمن وأمان الأقصر وجاهزيتها لاستقبال الأفواج السياحية مجددًا.

أهم الاخبار