رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بأمر الري:

تبوير 100 فدان وتشريد المزارعين "بأبومنيسي"

المحـافظـات

الأربعاء, 31 ديسمبر 2014 07:04
تبوير 100 فدان وتشريد المزارعين بأبومنيسي
كفر الشيخ - أشرف الحداد:

تسبب تعنت مدير عام الري بكفر الشيخ في بوار 100 فدان ارض زراعية والبناء علي 15 فدانا أخري بنفس المنطقة وتدمير الرقعة الزراعية ، بحوض وزمام أبو منيسي التابعة لجمعية الحلافي الزراعية بمدينة سيدي غازي.

وكان مزارعو أبو منيسي التابعة لمدينة سيدي غازي قد تقدموا بالعديد من الشكاوي والفاكسات إلي جميع المسئولين بالمحافظة والقاهرة لحل مشكلة ري أرضهم الزراعية التي انقطع عنها المياه بسبب ردم ترعة الري الخاصة بهم والتي تمر داخل الكتلة السكنية ويلقي فيها الأهالي القمامة والحيوانات النافقة بالإضافة إلي قيام الأهالي بصرف المجاري الخاصة بالمنازل داخل ترعة

الري، الأمر أدي إلي ردمها نهائيا وأصبحت الأرض مهددة بالبوار تماما فضلا عن قيام بعض المزارعين ببيع حوالي 15 فدانا مباني بعدما بارت أرضهم.
وأكد محمود منيسي جاب الله احد المزارعين أن مدير عام الري بكفر الشيخ هددنا بأنه لن يحل مشكلة الري لأراضينا وسيتركها حتى تبور بسبب شكوانا للمحافظ .
وأضاف جاب الله بالرغم من أن الترعة ملك لمديرية الري إلا أنها تركت تعديات الأهالي عليها بشكل سافر.
وأوضح كل من عبد القادر بيومي وعبد الباسط السيد
فرج ومحمد عزت السيد مزارعين بنفس الأرض أننا طرقنا كل الأبواب وأرسلنا عشرات الفاكسات لوزارة الموارد المائية والري وخاطبنا مدير عام ري كفر الشيخ والمحافظ وكل الجهات المعنية بمشكلتنا لوضع حلول جذرية تمنحنا وصول مياه الري لأرضنا التي أوشكت علي البوار ولكن دون جدوى.
وأشار المزارعين إلي أن التشريد ينتظر أسرنا التي تبلغ أكثر من 700 فرد يعيشون من هذه الأراضي وليس لنا أي دخل آخر، وتساءلوا إلي من نشتكي بعدما طرقنا كل الأبواب ولم ينظر إلينا احد رغم أن الحكومة تتدعي أنها تحرص علي الرقعة الزراعية وتجرم البناء عليها.
وناشد المزارعون الرئيس السيسي ورئيس الوزراء ووزيري الزراعة والري بإيجاد حل لتوصيل المياه إلي أرضهم خوفا من تشريدهم وتشريد أولادهم لان الأرض هي مصدر رزقهم الوحيد.
 

أهم الاخبار