رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استعدادات أمنية مكثفة بالإسكندرية لتظاهرات 28 نوفمبر

المحـافظـات

الثلاثاء, 25 نوفمبر 2014 10:16
استعدادات أمنية مكثفة بالإسكندرية لتظاهرات 28 نوفمبر
الإسكندرية - شيرين طاهر:

عقد اللواء أمين عز الدين، مساعد الوزير لأمن الإسكندرية، اجتماعاً موسعاً ضم قيادات مديرية الأمن  والإدارة العامة للأمن المركزي والأمن الوطني والأمن العام وممثلاً عن "المنطقة الشمالية العسكرية" وممثلاً عن "القوات البحرية" والمخابرات العامة والحربية والجهات الشرطية المختلفة.

وذلك لوضع خطة شاملة لتأمين الميادين والمنشآت المهمة والحيوية مع دعوة أنصار تنظيم الإخوان الإرهابي لإثارة الفوضى وزعزعة الأمن الداخلي يوم  الجمعة المقبل 28 نوفمبر، حيث تم التشديد على ضرورة التعامل بحزم مع أي محاولات لإشاعة الفوضى بالشوارع.

تقرر خلال الاجتماع التعامل وفقاً للقانون لصد أي محاولة للاعتداء على المنشآت المهمة والحيوية والشرطية وذلك وفقاً لخطة وزارة الداخلية فى تأمين المنشآت بتسليح المنشآت الشرطية كافة بالأسلحة الثقيلة .
 
كما تم الاتفاق على إنشاء غرفة عمليات بالمديرية لتلقى البلاغات والتعامل الفوري معها من خلال التنسيق مع المنطقة الشمالية العسكرية والقوات البحرية بتوجيه الأقوال الأمنية

المتمركزة بعدد من المناطق فى الوقت المناسب، إضافة إلى الانتشار المكثف لمجموعات الانتشار السريع والمتمركزة بالميادين كافة والمجهزة بأحدث الأسلحة والمدربة للتعامل الفوري مع أعمال الشغب والتأكد من جاهزيتها للتعامل مع أشكال الخروج عن القانون كافة.
 
أكد "عز الدين" على نشر قوات الحماية المدنية وخبراء المفرقعات بالميادين والشوارع الرئيسية مستخدمين الكلاب البوليسية للكشف عن المفرقعات مع تطبيق أحدث الأساليب العلمية فى التعامل مع الأجسام المشتبه فيها ومواجهة أي أعمال إرهابية قد تحدث ومراقبة تلك الميادين والشوارع من خلال تزويد عدد الكاميرات لمتابعة الحالة الأمنية بتلك الميادين.
 
كما وجه "عز الدين" شرطة المرافق لرفع جميع الإشغالات فى محيط المنشآت المهمة والحيوية والتنسيق مع إدارة المرور لعمل التحويلات المرورية اللازمة وقت اللزوم وسحب
الكثافات المرورية مع الاستعداد لتسهيل مأمورية سيارات الحماية المدنية والإسعاف والأقوال الأمنية لمواجهة أى ظرف طارئ لا قدر الله، فضلاً عن قيام الأكمنة الحدودية بدورها فى تأمين مداخل ومخارج المدينة من خلال نشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بالطرق السريعة والصحراوية لمنع دخول أي عناصر إجرامية مع الاستعداد لتطبيق خطة غلق المدينة.
كما شدد "عز الدين" على تكثيف الوجود بالمنشآت الشرطية والتعامل الفوري مع أي محاولات للاعتداء عليها من مثيري الشغب وإفشال مخططات الجماعة الإرهابية لإثارة الفوضى
ووجه إدارة البحث الجنائي لتوزيع خدماتها السرية وتوسيع دائرة الاشتباه الجنائي والسياسي من خلال التنسيق مع حارسي العقارات وإدارات الفنادق لمتابعة مستأجري الشقق المفروشة والوحدات الفندقية ومتابعة المترددين على الميادين العامة واعتلاء أسطح العقارات المطلة على تلك الميادين والعمل على توجيه الضربات الاستباقية برصد وضبط العناصر الداعية لأعمال العنف والتظاهر .
كما وجه "عز الدين" الأقوال الأمنية الموجودة بدائرة كل قسم والمكونة من مجموعات الأمن المركزي ورجال المباحث الجنائية بالاشتراك مع القوات المسلحة والمكلفة بمتابعة الحالة الأمنية بالمرور الدائم والمستمر بأنحاء المدينة والتعامل بكل حزم وحسم مع أشكال الخروج عن القانون كافة.

 

أهم الاخبار