رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤتمر علمى حول علاج أمراض الكـبد بالمنيا

المحـافظـات

السبت, 25 أكتوبر 2014 10:12
مؤتمر علمى حول علاج أمراض الكـبد بالمنيا
كتب - أشرف كمال

افتتح اليوم الدكتور جمال أبو المجد، القائم بأعمال رئيس جامعة المنيا، واللواء صلاح زيادة، محافظ المنيا، المؤتمر العلمي حول "الجديد فى معالجة أمراض الكبد والجهاز الهضمي"، بالاشتراك بين الجمعية المصرية لدراسة الكبد الدهنى ومضاعفاته، وجمعية المنيا للكبد والجهاز الهضمى،

وبمشاركة 20 بحثاً مقدماً من الباحثين فى مجال الكبد والجهاز الهضمى من الجامعات المصرية.

أكد الدكتور أبو المجد، على أهمية المؤتمر فى خدمة مرضى الكبد، وعلى أهمية دور الجامعة فى خدمة وتنمية المجتمع، ومن أولويات المرحلة المقبلة الاهتمام بالجانب الطبى وتطوير المستشفيات الجامعية، لرفع قدرتها الخدمية المقدمة للمواطنين بأقليم شمال الصعيد.
أشار أبو المجد إلى أن الموارد البشرية متوفرة بالجامعة، وعلى درجة كفاءة عالية ولكن نريد إعادة التنظيم والهيكلة للارتقاء بمستوى الخدمة بالمستشفيات

الجامعية، بالتعاون والدعم من المحافظة ومديرية الصحة، والتكاتف لتعزيز النقاط المضيئة لتقديمها الى المواطنين بالمحافظة.
كما أشار المحافظ، إلى أن حوالي 15 مليون مصري يعانون من أمراض الكبد، مما يعنى إهداراً لطاقتهم الإنتاجية لأن الكبد مصنع الطاقة والحياة، وأشار المحافظ إلى ضرورة الاهتمام بالصحة والتعليم، والعمل على تحسينهما حتى نرتقي بالمواطن المصري، وقال إن مستوى التعليم في مصر يحتاج إلى إعادة نظر، مؤكداً على ضرورة الجدية والإتقان في العمل مع الحزم الشديد، وأعرب عن أمنياته بخروج المؤتمر بتوصيات تسهم في حل أمراض ومشاكل الكبد، والدعوة لاستكمال مركز الكبد ومستشفى الكلى، خصوصاً أن المؤتمر
يضم نخبة من الأساتذة وعدداً من الشباب الواعد في المجال الطبي.

   صرح دكتور محمود أبو العينين، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي بكلية طب جامعة المنيا، ورئيس جمعية المنيا للكبد والجهاز الهضمي، أن المؤتمر سيتناول على مدار يومين كل ما هو حديث في دراسات الكبد، حيث يناقش المشاكل والأمراض التي يتعرض لها الكبد والطرق والفحوصات الحديثة في الكبد.
أعرب الدكتور احمد الجارم، أستاذ الكبد بقصر العينى جامعة القاهرة، وأحد المشاركين بالمؤتمر ان المشاكل الطبية التى تحيط بالمجتمع المصرى منذ قديم الزمان واذا صلح التعليم والصحة نستطيع منافسة الدول التى سبقتنا كالصين واليابان.
طالب الشعب المصري، خصوصاً المجتمع الطبي بضرورة الالتزام بأداء الأدوار.
ومن جانبه قال دكتور حسني سلامة رئيس المؤتمر، وأستاذ الكبد والجهاز الهضمي بقصر العينى جامعة القاهرة إن أهمية المؤتمر تأتي في ظل متغيرات إقليمية وعالمية تتمثل في إحداث ثورة في علاج فيروسات الكبد، معرباً عن أمنياته بالوصول إلى نتائج أفضل لحياة المرضي المصريين.

 

أهم الاخبار