رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤتمر يناقش قضايا ومشاكل المعاقين بالمنيا

المحـافظـات

السبت, 16 أغسطس 2014 15:35
مؤتمر يناقش قضايا ومشاكل المعاقين بالمنيا
كتب -أشرف كمال:

قال اللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا: إن العدالة الاجتماعية التى طالبت بها الثورة المصرية، لن تتحقق إلا بحصول جميع المواطنين على حقوقهم بشكل متساو، فلا فرق بين مواطن وآخر، فالمواطنون متساوون فى الحقوق والواجبات، مؤكدا أنه آن الآوان أن يأخذ أبناء الوطن فرصهم المتساوية للإبداع والابتكار.

جاء ذلك خلال افتتاح المحافظ اليوم للمؤتمر العلمى الدولى الأول للإعاقة ( العمل مع المعاقين بين الواقع والمأمول )، الذى ينظمه المركز العربى لحقوق الإنسان .
كما رحب المحافظ، فى كلمته بضيوف المؤتمر وخاصة من دولة اليمن الشقيقة

معربا عن أمنياته بأن تكون توصيات المؤتمر واقعية وقابلة للتنفيذ على أرض الواقع، وتحقق تطلعات وآمال المعاقين.
ويهدف المؤتمر إلى نشر الوعى الثقافى والاجتماعى عن المعاقين، والارتقاء بالمستوى التعليمى والتربوى لذوى الاحتياجات الخاصة، وتمكين المعاقين من الاندماج الكامل فى المجتمع .
ويتضمن المؤتمر عدد من الجلسات البحثية وورش العمل والمحاضرات المتخصصة، حيث يناقش المؤتمر عدد من الموضوعات منها التوحد والطرق الحديثة فى التعامل معه، وكذلك تطوير المهارات السمعية لضعاف السمع وزارعى القوقعة،
إلى جانب طرق العلاج بالطاقة والخدمات العلمية، التى تقدمها عدد من الجامعات العلمية، كما سيقام على هامش المؤتمر معرض لعدد من شركات الأجهزة التعويضية، كما تم تكريم عدد من المشاركين والقائمين على فعاليات المؤتمر .
من جانبه، قال عبد الله أحمد عبد الله، مسئول الوفد اليمنى أن نسبة ذوى الإعاقة فى الدول العربية، تتراوح ما بين 10-12% وهى نسبة كبيرة جدا،  فضلا عن الصراعات الحالية، والتى تساهم بدورها فى زيادة هذه النسبة، منوها إلى حاجة مثل هذه الشريحة إلى عناية واهتمام خاص فالدول المتقدمة لم تتطور إلا بالاستغلال الأمثل لكفاءات كل أبنائها.
وطالب الدول العربية بإتاحة الفرص لذوى الإعاقة بالإبداع والابتكار وإفساح المجال لهم للمشاركة فى كافة مجالات الحياة.

أهم الاخبار