رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكهرباء فى المنيا "ساعة تروح وساعة تيجى"

المحـافظـات

الجمعة, 15 أغسطس 2014 17:37
الكهرباء فى المنيا ساعة تروح وساعة تيجى
المنيا - أشرف كمال

سادت حالة من الغضب أواسط محافظة المنيا، منذ مايقرب من شهرين وبشكل  مستمر، نتيجة الانقطاع المتواصل للكهرباء وعمليات تخفيف الأحمال، التى لم تشهدها البلاد خلال العامين الماضيين، التى كانت سببًا فى  تكبد أصحاب المزارع خسائر مالية فادحة، نتيجة زيادة النافق من الدواجن بسبب عدم تحمل حرارة الجو المتزايدة، التى صاحبها انقطاع الكهرباء.

وتكبدت الثلاجات الكبرى لحفظ الأغذية والمنتجات الغذائية، لتلف فى المواد المحفوظة نتيجة انقطاع الكهرباء المتواصل، والأمر نفسه انعكس بالسلب على أعمال البنوك ومكاتب الاتصالات والبريد التى تعتمد على الكهرباء فى تشغيل منظومة الحاسب الآلى.

أشار فلمون إسكندر صاحب مزرعة دواجن بسمالوط، إلى أن انقطاع الكهرباء تسبب فى خسائر مالية فادحة، ونفوق مايقرب من 4000 ديك رومى قدرت بمبلغ 250 ألف جنيه، وأن الجميع لايعلم سبب انهيار قطاع الكهرباء بهذا الشكل.

وأضافت سهير سعداوى موظفة، الكهرباء فى المنيا ساعة تروح وساعة تيجى، أى كل ساعة تفصل الكهرباء لمدة ساعة، وهذا لايطاق فى ظل حرارة الجو المتزايدة، وأن هذا الأمر مستمر منذ مايقرب من شهرين متواصلين، وأصبحنا لا نثق فى الحجج الواهية لقطاع الكهرباء، فالأعطال

أصبحت بشكل يومى لمحولات القرى والتى يتعلل الفنيون بأن الأحمال الزائدة هى السبب.

وصرح علاء عبد العزيز رئيس كهرباء مصر الوسطى، أن تخفيف الأحمال يتم من قبل التحكم الرئيسى بنجع حمادى ، ويتم بشكل عادل على كافة القرى.

وأرجع عبد العزيز ارتفاع درجات الحرارة ، ونقص الوقود ، وتعطل بعض وحدات التوليد بعدة محطات ، السبب الرئيسى فى تخفيف الأحمال ، وكذلك بعض الأعمال التخريبية للعناصر الإرهابية ، التى قامت الأسبوعيين الماضيين ، بتفجير برج جهد 500 كيلو فولت ، وكذلك تحطيم 5 أبراج جهد 11 كيلو فولت ، التى كانت سببا فى قطع الكهرباء عدة ساعات عن بعض القرى، وكذلك القيام بإتلاف عدد من محولات القرى  ، وتم إصلاحها.


 

أهم الاخبار