رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأمن والأهـالي ينجحون في فض "بروفة" رابعة بالمنصورة

المحـافظـات

الأربعاء, 13 أغسطس 2014 17:39
الأمن والأهـالي ينجحون في فض بروفة رابعة بالمنصورةجانب من المسيرات
كتب محمد طاهر

خرج منذ قليل العشرات  من عناصر تنظيم الإخوان في مسيرات محدودة بشارعي " الترعة ، وقناة السويس " استجابة لدعوة التنظيم لإحياء ذكرى فض رابعة والنهضة  والذين أطلقوا عليها "انتفاضة القصاص" على حد قولهم، ومحاولة جس النبض وبروفة للغد في قياس رد الفعل للمواطنين والأمن معا.

جاءت المسيرة الأولى من أمام مسجد الإيمان بشارع قناة السويس بالمنصورة وشارك فيها أعداد قليلة معظمهم من شابات وشباب التنظيم رافعين لافتات تحمل "شعار رابعة" وصورا للرئيس المعزول وبعض العبارات التي تناهض الجيش والشرطة وتتوعد بحراك ثوري على حد

تعبيرهم، كما طالبوا بسرعة الإفراج عن المقبوض عليهم من العناصر الموالية لهم والذين تم القبض عليهم في أعمال شغب وعنف.

وقد تصدى أهالي المنطقة للمسيرة الذين رفضوا هذه الأعمال وتشابكوا معهم بالكلمات ثم انتهت بفض المسيرة بعد دوي صوت سيارات الشرطة وتجمع شباب المنطقة لمنعهم من الاستمرار في مخططهم التحريضي.

أما المسيرة الثانية فقد تجمعت في شارعي الجلاء والترعة استجابة لدعوة  ما يطلقون على أنفسهم حركة "طلاب ضد الانقلاب" للتظاهر تزامناً مع ذكرى

فض"  رابعة والنهضة " حيث تجمعوا جميعا أمام مسجد الجمال بشارع الترعة ونظموا وقفة لعدة دقائق رددوا فيها هتافات معادية للجيش والشرطة ، ورفعوا لافتات تندد بالحكم العسكري " علي حد تعبيرهم ، وأخرى تطالب بالإفراج عن العناصر الموالية لهم.

وحال وصول التشكيلات الأمنية التابعة لمديرية أمن الدقهلية  لاذ الجميع بالفرار، ووقعت حالة من الكر والفر إثر ملاحقة رجال الأمن لتلك العناصر التي حاولت إثارة  الشغب وتعطيل حركة المرور وجار ملاحقتهم بالشوارع الجانبية.

يذكر أن فشل البروفة النهائية لعناصر الإخوان بالمنصورة  جاء بسبب  رفع حالة الاستنفار القصوى للقوات الأمنية بالتعاون مع قوات حماية المواطنين التابعة للقوات المسلحة في تأمين كافة المداخل وعمل أكمنة ودوريات راكبة بالداخل والخارج لمواجهة أي عمل إرهابية.

أهم الاخبار