رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

افتتاح دورة محاكاة البورصة المصرية بجامعة أسيوط

المحـافظـات

السبت, 09 أغسطس 2014 14:07
افتتاح دورة محاكاة البورصة المصرية بجامعة أسيوط
أسيوط ـ محمد ممدوح:

افتتحت اليوم الدورة المؤهلة لنموذج محاكاة البورصة المصرية الذى تنظمها كلية التجارة بجامعة أسيوط بالاشتراك مع الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار بالقاهرة.

جاء ذلك تحت رعاية الدكتور محمد عبدالسميع عيد رئيس الجامعة، وبحضور الدكتور عادل ريان نائبه لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أشرف عبدالبديع عميد الكلية والدكتور عبدالسلام نوير وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، ومحسن عادل نائب رئيس الجمعية لمصرية لدراسات التمويل والاستثمار بالقاهرة، إلى جانب نخبة من المتخصصين في مجال البورصة في مصر والتى يشارك فيها أكثر من مائتى متدرب من طلبة وطالبات الكلية.
وفي كلمته خلال افتتاح الدورة, أكد الدكتور عادل ريان على دعم الجامعة المتواصل للأنشطة الطلابية بمختلف صورها, مُشيداً كذلك بالتعاون المثمر بين الطلاب وإدارة الكلية في تقديم

مثل هذه النماذج الناجحة والمتميزة التي تعود بالنفع على اقتصاد الفرد والمجتمع والعالم بأكمله وتعمل على تأهيل الطلاب لسوق العمل وتزيد من مهاراته وقدرته على المنافسة، مؤكداً على حرص الجامعة على تقديم الدعم الكامل لمثل تلك الأنشطة لما لها من فائدة علمية وعملية للطلاب.
كما أشاد الدكتور أشرف عبدالبديع بنموذج محاكاة البورصة المصرية والذي تنظمه الكلية فى موسمه الأول، موضحاً أهم النقاط التى سوف تتناولها الدورة التدريبية ومنها: التعريف بمجال البورصة وسوق المال، مقدمة عن نظام التداول ، قيد الشركات وإدراجها فى البورصة، أدوات اتخاذ القرار المالى ، التحليل المالى ، التحليل الفني
للأسواق المالية ، بالإضافة الى بعض التطبيقات العملية وبعض الزيارات لشركات تداول الأوراق المالية ولشركات البورصة المصرية.
وقد أكد الدكتور عبد السلام نوير، أن نماذج محاكاة البورصة المصرية تعتبر من الأنشطة المتميزة والتى تحرص عليها مختلف الجامعات المصرية فى الوقت الحالى لكونها إحدى سبل تجاوز الجامعات لأزمة عدم المواكبة بين المقررات واللوائح الدراسية وبين سوق العمل،  وأضاف ان تلك النماذج لا تقدم نشاط تعليمى فقط ولكنها تمتد لإكساب الطلاب مهارات عملية وتنمية روح المنافسة فيما بينهم.
ومن جانبه أوضح محسن عادل، أن الهدف الأساسي من هذه الدورة هو مواكبة التطور الملحوظ الذي شهدته الخمس سنوات الماضية ودراسة ذلك في مجال أسواق المال , إلي جانب الاطلاع علي كافة التطبيقات العالمية وتطوير ذلك لصالح منظومة الاستثمار من خلال التعرف علي حجم الخبرات والأسواق والتمويل وحجم الأدوات المالية الجديدة ومستقبلها , مشيراً الى أن قناة السويس الجديدة تحظي بتمويل كامل من استثمارات البورصة المصرية.

 

أهم الاخبار