مسيرات لإخوان الشرقية.. وهدوء فى الوادى الجديد

المحـافظـات

الجمعة, 18 أبريل 2014 14:49
مسيرات لإخوان الشرقية.. وهدوء فى الوادى الجديدمسيرة (صورة أرشيفية)
وكالات

نظم المئات من أنصار وعناصر الإخوان مسيرات وسلاسل بشرية اليوم الجمعة بعدد من مدن وقرى محافظة الشرقية، فيما لم تشهد محافظة الوادى الجديد أى تظاهرات.

فى الشرقية، انطلقت المسيرات بمدن "منيا القمح"، و"الإبراهيمية" و"العاشر من رمضان" و"فاقوس"، و"كفر صقر"، و"الحسينية"، و"الزقازيق"، وقرية "العدوة" مركز ههيا، مسقط رأس الرئيس المعزول محمد مرسى، فضلاً عن تنظيم سلاسل بشرية على بعض الطرق السريعة التى تربط بين المراكز.
طافت المسيرات شوارع المدن، وحمل المشاركون فيها صور الرئيس المعزول، ورددوا الهتافات المناهضة للجيش والشرطة ومؤسسات الدولة، والإفراج عن

قيادات وعناصر الإخوان المحبوسين.
فيما عززت الأجهزة الأمنية من وجودها أمام المنشآت الشرطية والحيوية المهمة بمختلف مراكز المحافظة، تحسباً لاندلاع أعمال عنف أو اشتباكات، كما تم نشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بمداخل ومخارج المحافظة.
تمكنت مباحث الشرقية من ضبط 5 من أنصار الإخوان، لاتهامهم بالتعدى بالضرب على مساعد شرطة أثناء سيره بالطريق العام، حال تنظيمهم مسيرة بمدينة العاشر من
رمضان.
كان العشرات من أنصار جماعة الإخوان نظموا مسيرة بمدينة العاشر من
رمضان، بدأت بمنطقة السلطان عويس، بالمجاورة 39، رددوا خلالها الهتافات المناهضة للجيش والشرطة، والمطالبة بوقف محاكمات قيادات الإخوان، وأثناء ذلك تصادف مرور مساعد الشرطة مرتدياً ملابسه المدنية، فارتابوا فيه وتعرف أحدهم عليه فاشتبك بعضهم معه، ونتج عن ذلك إصابته بجروح وكدمات، وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج.
تم إبلاغ العقيد إبراهيم سليمان رئيس فرع البحث بالعاشر بأحداث الواقعة، فانتقل وبرفقته مجموعة قتالية من الأمن المركزى، حيث تم ضبط المتهمين وإحالتهم للنيابة العامة التى تولت التحقيق بإشراف المستشار أحمد دعبس المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.
قال اللواء سامح الكيلاني مدير أمن الشرقية، إن القوات سوف تواجه بكل حزم وقوة أى تجاوزات يقوم بها المشاركون فى المظاهرات أو غيرهم.

 

أهم الاخبار